مفاجأة | «جوجل إرث» يكشف لغز غرق 12 شخص بشاطيء النخيل

رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
بهدف زيادة الصادرات.. شعبة المحاجر تقدم 4 حوافز للمصانع المنتجة والمصدرة للرخام الكوتش السوري «أحمد ليلي»: رياضة الأيروبيك تقي من أمراض القلب والسكري الشاعرة السورية «رشا جمال»: بناتي سبب إلقائي الشعر.. وزوجي أول الداعمين بعد رحيله عن عالمنا.. القصة الكاملة للمبدع المتمرد ”شفيع شلبي” رائد الأعمال الوثائقية في مصر 5 طرق لإطالة عمر بطارية هاتفك الذكي الذي يعمل بنظام Android 6 أخطاء شائعة يجب على مستخدمي الكمبيوتر تجنبها إسبانيا وموريتانيا تعززا علاقات التعاون بينهما في المجالات التربوية والثقافية والعلمية مقتل السفير الإيطالي في هجوم على قافلة الأمم المتحدة بالكونغو الديمقراطية رئيس الحكومة الاسبانية «بدرو سانشيز» يزور قاعدة تالافيرا لا ريال الجوية إسبانيا ترحب بالإفراج عن النشطاء في الجزائر سلس البول بعد التبول .. حالة شائعة لدي الرجال .. الأسباب والعلاج 5 طرق مثبتة لزيادة مستويات هرمون التستوستيرون بشكل طبيعي

وثائقى

مفاجأة | «جوجل إرث» يكشف لغز غرق 12 شخص بشاطيء النخيل

شاطيء النخيل
شاطيء النخيل

شاطئ النخيل بالاسكندرية، كان واحد من أشهر الشواطئ التي حظيت باهتمام ومتابعة المصريين في كل مكان بالجمهورية، وذلك على خلفية تسببه في غرقالعديد من الأرباء، كان أخرهم واقعة غرق 12 شخصًا خلال الساعات الماضية.

وبالرغم من أن البعض أكد ان هذا الشاطئ دائمًا ما يشهد وقائع غرق عديدة كل عام، وتحديدًا خلال الموسم الصيفي، إلا أن البعض تساءل عن سبب تكرار هذه الوقائع، وعدم تجاهل هذه المشكلة.

كانت الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية، قد أصدرت بيان رسمي الجمعة الماضين قالت فيه أن 12 شخصًا قد لقوا مصرعهم غرقًا في شاطئ النخيل، بحي العجمي غربي الإسكندرية، في الوقت الذي تم انتشال 6 جثامين من المياه، فيما لا تزال قوات الإنقاذ النهري، التابعة لإدارة الحماية المدنية، جهودها لانتشال جثث الآخرين.

ياتي ذلك في الوقت الذي كشف فيه برنامج «جوجل إرث» الذي يعتمد على التقاط الصور عبر الاقمار الصناعية، عن السر وراء تكرار حوادث الغرق بشاطئ النخيل.

وأظهرت مجموعة من الصور للشاطئ تم التقاطها بواسطة برناج «جوجل إرث» باستخدام الأقمار الصناعية، أن السبب وراء تكرار حوادث الغرق في هذا الشاطئ بفعل التيارات الهوائية والدوامات التي تحدث نتيجة لوجود المصادات الأسمنتية المتواجدة في داخل الشاطئ.

على الجانب الآخر، كشف مصدر، داخل شاطئ النخيل تواجد ان الحواجز الخرسانية الأسمنتية املوجودة داخل الشاطئ هي السبب الرئيسي في حدوث وتكرار حوادث الغرق، مشيرًا إلى أن سحب المياه للداخل، من طبيعة البحر عن طريق التقدم للبرد ثم العودة للداخل بقوة كبيرةن ومع وجود الحواجز الخراسانية، تزيد حدة السحب لداخل البحر، وهو الأمر الذي صعب على الإنسان مقاومته مهما كان يجيد السباحة.

ووجه المصدر نصيحته للسباحين أثناء التعرض لهذه المواقف التي دائمًا ما تجبر الشخص على مقاومة الموج وهو الأمر الذي لن يجدي، مشيرًا إلى ضرورة الاسترخاء والاستسلام للموج حتى يبدأ في الضعف ومن ثم يستطيع الشخص مقاومة المياه والخروج سليمًا.