واشنطن تعلن أنها ستمدد فترة تخفيف العقوبات ضد طهران

رئيس مجلس الإدارة:محمود علىرئيس التحرير: شريف سليمان
تجربة رابعة لأقوى صاروخ من نوعه في العالم  تعرف علي وحدة مدفع المدفعية غير المأهولة (AGM) على حاملة المهام الثقيلة Piranha (HMC) بريطانيا العظمى تطور سلاحاً إشعاعياً ضد الطائرات بدون طيار الناتو يطلب ذخيرة بقيمة 300 مليون يورو من شركة Rheinmetall الحكومة الاسبانية تحث المجتمعات على تسريع تنفيذ بطاقات المحفظة بعد حل جميع الشكوك الفنية والقانونية لويس بلاناس يحلل مع النقابات الوضع الحالي للقطاع الزراعي وتحدياته شبكة المتنزهات الوطنية تحتفل بيوم المتنزهات الأوروبي الخامس والعشرين ارتفاع المؤشر الرئيسى للبورصة بنسبة 4.06% خلال تعاملات الأسبوع المنتهي الآثار توضح مصير ”المومياء” الأثرية الملقاة داخل ”جوال” فى الشارع بأسوان رحلة عبر أنواع مرض السكري: فهم الفروقات وطرق العلاج نيسان صني 2023: سيدان اقتصادية بسعر لا يقاوم! عالم سامسونج Galaxy: رحلة عبر إبداعات الهواتف الذكية

العالم

0

واشنطن تعلن أنها ستمدد فترة تخفيف العقوبات ضد طهران

البيت الأبيض
البيت الأبيض

أعلنت السلطات الأمريكية أنها تعتزم تمديد فترة تخفيف العقوبات ضد طهران كما ورد  في إطار خطة العمل الشاملة المشتركة التي أبرمت في عام 2015 حول برنامج إيران النووي.

كما أفاد مصدر مطلع لم تحدده بأنه سيتم الإعلان عن ذلك يوم الخميس. ونقلت عن المصدر قوله إن البيت الأبيض لم يتخذ بعد قراره حول هل ستخرج الولايات المتحدة من الاتفاقية أم لا.

 

وكانت إيران قد توصلت مع مجموعة الدول الست  (روسيا وبريطانيا والصين والولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا) إلى اتفاقية عام 2015 بشأن تسوية المشكلة النووية الإيرانية وذلك في خطة العمل الشاملة المشتركة.

ويتضمن اتفاق إيران النووي إلغاء العقوبات التي فرضها مجلس الأمن الدولي ضد إيران بسبب البرنامج النووي وكذلك عقوبات الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.  ولقاء ذلك تحد طهران من نشاطاتها النووية وتضعها تحت الرقابة الدولية.

 

وباتت الصفقة سارية المفعول في يناير 2016.  ولكن دونالد ترامب انتقد مرات عديدة خلال الحملة الرئاسية الأمريكية الصفقة المذكورة وشدد على أنها كانت لصالح إيران. وفي أبريل 2017 أوعز ترامب لعدة مؤسسات حكومية أمريكية بدراسة الوثيقة لتتحقق ” هل يعتبر تعليق العقوبات ضد إيران وفقا للصفقة،  حيويا فعلا بالنسبة لمصالح الأمن القومي الأمريكي”.