جزاءً للشهامة.. م..قتل محامي على يد جاره بالفيوم

رئيس مجلس الإدارة:محمود علىرئيس التحرير: شريف سليمان
تجربة رابعة لأقوى صاروخ من نوعه في العالم  تعرف علي وحدة مدفع المدفعية غير المأهولة (AGM) على حاملة المهام الثقيلة Piranha (HMC) بريطانيا العظمى تطور سلاحاً إشعاعياً ضد الطائرات بدون طيار الناتو يطلب ذخيرة بقيمة 300 مليون يورو من شركة Rheinmetall الحكومة الاسبانية تحث المجتمعات على تسريع تنفيذ بطاقات المحفظة بعد حل جميع الشكوك الفنية والقانونية لويس بلاناس يحلل مع النقابات الوضع الحالي للقطاع الزراعي وتحدياته شبكة المتنزهات الوطنية تحتفل بيوم المتنزهات الأوروبي الخامس والعشرين ارتفاع المؤشر الرئيسى للبورصة بنسبة 4.06% خلال تعاملات الأسبوع المنتهي الآثار توضح مصير ”المومياء” الأثرية الملقاة داخل ”جوال” فى الشارع بأسوان رحلة عبر أنواع مرض السكري: فهم الفروقات وطرق العلاج نيسان صني 2023: سيدان اقتصادية بسعر لا يقاوم! عالم سامسونج Galaxy: رحلة عبر إبداعات الهواتف الذكية

حوادث

جزاءً للشهامة.. م..قتل محامي على يد جاره بالفيوم

مكان الواقعة
مكان الواقعة

لقي محامي أربعيني يدعى ” سـيد عويس خلف ” مصرعة بطريقة مأساوية أمام أعين زوجته، على يد جاره، حيث كان يجلس أمام منزله يتسامر مع زوجته، بينما خرج جاره من المنزل وسدد له عدة ضربات بالفأس على رأسه ورقبته، وسط فزع زوجة المجني عليه التي استغاثت بأبنائها وبالجيران، فأمسكوا القاتل ، بينما لفظ المجني عليه أنفاسه الأخيرة. وتبينّ من التحريات الأولية، أنّ ال

متهم كان دائم التعدي على والدته بالضرب، وتدخل المجني عليه عدة مرات لحماية الأم من بطش ابنها، فقرر الجاني الانتقام منه، وما أن رآه جالسًا أمام منزله، هاجمه وأنهى حياته.

تلقى اللواء ثروت المحلاوي مساعد وزير الداخلية مدير أمن الفيوم، إخطارًا من العميد إسلام لُطيّف مأمور مركز شرطة الفيوم، يفيد ورود إشارة من شرطة النجدة، بتلقيهم بلاغًا بمـ..قتل أربعيني في وضح النهار بطريقة بشعة أمام أعين زوجته، على يد جاره، وذلك أمام منزله بقرية الإعلام بدائرة المركز. حيث انتقلت قوة أمنية من مركز شرطة الفيوم تحت إشراف المقدم محمد هاشم مفتاح رئيس مباحث مركز شرطة الفيوم، إلى مكان البلاغ، وتبينّ مصرع شخص يدعى سيد عويس خلف،” محامى” في العقد الرابع من العمر، على يد جاره، حيث كان يجلس المجني عليه أمام منزله مع زوجته، وهاجمه جاره من الخلف، حيث سدد له عدة ضربات قوية بفأس ضخم، فلفظ أنفاسه الأخيرة على الفور، وسط صراخ زوجة المجني عليه التي أصيبت بحالة من الهلع والفزع.

وأمسك الأهالي بالجاني، وأبلغوا الشرطة التي حضرت وألقت القبض عليه. وتم الدفع بعدة سيارات إسعاف إلى مكان الجريمة، حيث جرى نقل الجث..ة إلى مشرحة مستشفى التأمين الصحي تحت تصرف جهات التحقيق، التي انتدبت الطبيب الشرعي لإجراء الصفة التشريحية، وإعداد تقرير بأسباب الوفاة، وتسليم الجثمان لذويه والتصريح بالدفن فور الإنتهاء من التشريح، وإنهاء الإجراءات القانونية.