إيمان عزيز تكتب: سلوكيات شعب.!

رئيس مجلس الإدارة:محمود علىرئيس التحرير: شريف سليمان
فيينا تسعى لإدراج أكشاك النقانق على قائمة اليونيسكو للتراث الثقافي غير المادي رفع الحظر على دخول السائحين لجزيرة كابري الإيطالية طبيب روسي: مواليد الربيع أكثر عرضة للإصابة بأمراض المناعة الذاتية واقعة غريبة بعد نهاية مباراة بيراميدز والمقاولون في الدوري تركي آل الشيخ يعلن عن حفل تامر حسني ضمن فاعليات كاس العالم للرياضات الإلكترونية الزراعة ترد على حادثة ”انتحار موظف” من اعلى مبنى الوزارة الجارديان: أوكرانيا تعاني من انقطاع الكهرباء على نطاق واسع التعليم تواصل تقديم المراجعات النهائية المجانية لطلاب الثانوية العامة على مستوى الجمهورية رئيس الوزراء يتابع جهود توفير مياه الشرب والري بمحافظة السويس وحل مشكلات المناطق الساخنة القائد العام للقوات المسلحة ورئيس الأركان يلتقيان رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الفرنسية السجن 10 سنوات لرجل الأعمال مجدي راسخ في قضية الغاز| تفاصيل حقيقية القبض على سودانيين أثناء محاولتهم سرقة محل ملابس بفيصل

مقالات

إيمان عزيز تكتب: سلوكيات شعب.!

الكاتبة/ إيمان عزيز
الكاتبة/ إيمان عزيز

أدت ضغوط الحياة وما يعانيه كثير من الشعوب الى اضطراب في السلوكيات وتبدلت اخلاقهم وأغلبها ناتجة عن ضغوط اقتصاديه, وايضا الجهل الدينى فأصبح الدين مظاهر شكلية , وغاب التعليم والعدالة ، فمنهم من يعانى من حالات الاضطراب النفسي والاحباط وتمر الشعوب بمرحلة يسميها علماء النفس بالاضطراب الوجداني والانفصام في الشخصية, وايضا حالة اللامبالاه والبعض يعانى من الانطواء ، واصبحنا مشوهين نفسيا.

لا أحد يطيق أحدا.. الكل يشكو من الكل.. ولم تعد الشخصية المتسامحة المتصالحة مع نفسها.. المحبة للخير للغير موجودة .

وفي الشارع نجد بأعين الناس تحفزًا للآخر والتعدى بالألفاظ والضرب والبلطجه والنصب والإحتيال، وزادت حالات التحرش واصبح الحرام حلال و الزنا وشرب الكحوليات وتعاطى المخدرات من السلوكيات الاساسيه التى يمارسها كثير من مجتمعنا الحديث.. وماتت الشهامه وكثرت (الأنماليه) بمعنى (أنا مالى)، وضعفت الروابط الأسرية وغابت المعاملة الحسنة.

أصبحنا نعانى من غياب حقيقى للثقافة الإنسانية فى كثير من السلوكيات وخاصة على منصات السوشيال ميديا.. فكم نعانى من تصرفات خادشة للحياء دون احترام للآداب العامة , هذا بخلاف البعض الذى يقوم بالقاء المخلفات دون وعى بالشوارع وغيره من سلوكيات سيئه انتشرت بمجتمعنا , نتمنى أن نحاول استعادة ثقافتنا وذوقنا العام , وان نعلم الأجيال الجديدة ما تربينا عليه من الاخلاق والتنوير الدينى والمجتمعى والوعى والاحترام .

يقول الراحل جلال عامر, فالأخلاق قبل الأموال, وقبل السياسة والدستور, لأن انهيار الأخلاق, هو انهيار للدولة.