«السيسي »يأمر بإطلاق برنامج جديد للتمويل العقاري بفائدة 3٪

رئيس مجلس الإدارة:محمود علىرئيس التحرير: شريف سليمان
جوجل يحتفل بـ الشاعرة إيتيل عدنان عبر رسومات شعار Google غدًا.. انطلاق معرض الشرق الأوسط للطاقة في الإمارات الصين .. خروج النموذج الأول لقطار CR450 من خط التجميع خلال 2024 مصرع  62 شخصا فى فيضانات باكستان وأفغانستان تراجع أسعار النفط عالميا رغم الأوضاع فى الشرق الأوسط انخفاض مؤشرات الأسهم اليابانية بمستهل حركة التداول الايطاليات يحصدن ذهبية مونديال المبارزة بالسعودية ارتفاع أسعارالذهب بقيمة 280 جنيه فى الصاغة المصرية مصرع 12 شخصا فى فيضانات سلطنة عُمان باكستان.. مقتل 29 شخصًا فى العواصف الرعدية منخفض جوى يضرب الامارات حتى الأربعاء المقبل مصر للطيران تعيد تسير رحلاتها إلى الأردن والعراق ولبنان

سياسة

«السيسي »يأمر بإطلاق برنامج جديد للتمويل العقاري بفائدة 3٪

التقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ، الأحد ، ببعض مسؤولي البنك المركزي المصري ، حيث وجه المؤسسة بإطلاق برنامج جديد للتمويل العقاري بفائدة 3٪.


ممثلو البنك المركزي في الاجتماع هم: المحافظ طارق عامر. نائب المحافظ جمال نجم؛ نائب المحافظ رامي أبو النجا. ونائبة الحاكم مي أبو النجا.

تم إجراء مراجعة لأنشطة البنك المركزي كجزء من النظام النقدي والمالي للدولة.

برنامج التمويل العقاري الجديد موجه للمصريين من ذوي الدخل المنخفض والمتوسط ​​لدعم قدرتهم على امتلاك وحدات سكنية ، من خلال قروض طويلة الأجل تصل إلى 30 عامًا بفائدة منخفضة لا تتجاوز 3٪.

من جانبه ، استعرض عامر جهود البنك المركزي في الفترة الماضية ، خاصة خلال جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19).

وأكد أن الوضع الحالي فيما يتعلق باحتياطيات النقد الأجنبي قوي وآمن ، الأمر الذي أدى إلى استقرار أسعار الصرف وتحقيق سيولة مناسبة في النقد الأجنبي.

وقال عامر إن هذا التحسن سمح لمصر بالتغلب على تداعيات الوباء. وأشاد الرئيس السيسي بأداء البنك المركزي في هذا السياق ، وبما يتماشى مع جهوده مع كافة المؤسسات الحكومية ومصالح الدولة الاقتصادية.

بالإضافة إلى ذلك ، تناول الاجتماع نتائج المبادرة الرئاسية التي تم إطلاقها في عام 2015 للمؤسسات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة الحجم (MSMEs). وبلغ إجمالي حجم التمويل لهذه المشروعات نحو 234 مليار جنيه استفادت منها 1.260 مليون مؤسسة تجارية وصناعية. ساهم في توفير حوالي مليون فرصة عمل.

وبناءً على ذلك ، فقد أصدر الرئيس تعليماته بزيادة مبلغ إضافي قدره 117 مليار جنيه مصري لهذا التمويل في العامين الحالي والمقبل.

وعرض عامر جهود البنك المركزي لتطوير وإعادة هيكلة البنك الزراعي المصري. يأتي ذلك بالإضافة إلى دعم 320 ألف مزارع تم شطب ديونهم والتي بلغت نحو 660 مليون جنيه.

علاوة على ذلك ، وجه البنك المركزي مبلغ 4.5 مليار جنيه بأسعار فائدة منخفضة للمشروعات الزراعية الصغيرة ، وتطوير طرق الري وتحديثها ، والمساهمة في تحديث مراكز تجميع الألبان.

إلى جانب ذلك ، خصص البنك المركزي 2.5 مليار جنيه مصري لتطوير مشروعات الثروة الحيوانية التي شملت مئات الآلاف من رؤوس الحيوانات ، بالإضافة إلى 3 مليارات جنيه للمشروع القومي للعجول.

كما اطلع الرئيس على جهود البنك المركزي فيما يتعلق بالشمول المالي ، بالإضافة إلى مشروع مجموعة الادخار والقروض. وقد استفاد عدد كبير من النساء من المشروع الأخير.

ووجه السيسي بتطوير هذا المشروع الحيوي ، وتعظيم موارده المالية لزيادة أعداد المستفيدين منه.

كما تم عرض جهود تطوير نظام الدفع الإلكتروني للتحصيلات الحكومية بالتعاون مع وزارة المالية. وبلغت قرابة 550 مليار جنيه في السنة المالية 2019/20 ، من خلال الشبكة المتنوعة لنظام تحصيل المدفوعات الإلكترونية وبطاقات ميزة الجديدة ، والتي بلغت نحو 23 مليون بطاقة مختلفة بالتعاون مع جميع الجهات الحكومية.