رئيس وزراء إسبانيا يحتفل مع بريطانيا بالاتفاق الذي يضمن حقوق المواطنين الأوروبيين

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
وزيرة الخارجية الاسبانية تسافر إلى موريتانيا لحضور قمة الساحل لمجموعة الخمسة اجتماع وزاري في برلين للحد من انتشار الاسلحة النووية «كالفو» تستقبل رئيس المؤتمر الأسقفي الاسباني وفاة الرئيس الأسبق حسني مبارك | الدفاع العربي «سانشيز» يترأس اجتماع اللجنة المشتركة بين الوزارات المعنية بالزراعة الرئيس السيسي يستقبل رؤساء المخابرات العربية المشاركين في «المنتدى العربي الاستخباري» في يوم وليلة | يتربع النبوي وسرحان على عرش العروض السينمائية لأول مرة | سرقة 22 هاتف محمول من الطالبات بمعهد أورام دمياط إدارة عين شمس التعليمية تقيم عروض مسرحية «من المنهج الدراسي» لاكتشاف المواهب «سانشيز» يشارك في المجلس الاستثنائي لرؤساء دول وحكومات الاتحاد الأوروبي رئيس أركان حرب القوات المسلحة المصرية يشهد المرحلة الرئيسية لمشروع «بشير 21» ارتفاع عدد العمال الذين تم تسريحهم في إسبانيا عام 2019 بنسبة 55٪

العالم

رئيس وزراء إسبانيا يحتفل مع بريطانيا بالاتفاق الذي يضمن حقوق المواطنين الأوروبيين

بيدرو سانشيز
بيدرو سانشيز

سافر رئيس الحكومة الإسبانية ، بيدرو سانشيز ، إلى بروكسل للمشاركة في المجلس الأوروبي لرؤساء الدول والحكومات في الاجتماع الاستثنائي للمادة 50 لمعالجة مغادرة المملكة المتحدة للاتحاد الأوروبي.

وفي المجلس الاستثنائي، وافق الـ 27 على الاتفاق الفني الذي تم التوصل إليه بين فرق التفاوض في المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي على أساس اتفاقية الانسحاب (بروتوكول أيرلندا / أيرلندا الشمالية) والإعلان السياسي وتمت الموافقة عليه في نوفمبر 2018.

وأشار "سانشيز" إلى أن الاتفاقية تحترم الأولويات الأساسية للاتحاد الأوروبي وهي :- الحفاظ على اتفاقات الجمعة الحزينة التي أنهت النزاع المسلح في "أولستر" وضمان نزاهة السوق الداخلية.

وأراد سانشيز أيضًا التأكيد على أن الاتفاقية تضمن حقوق المواطنين الأوروبيين ، سواء كانوا بريطانيين أو بقية الاتحاد ، "الذين اتخذوا قرارات حيوية تستند إلى تراث قانوني لعقود" كما يضمن الامتثال للالتزامات البريطانية في الإطار المالي الحالي للاتحاد.

وفيما يتعلق بمسألة جبل طارق ، تم التأكيد على أن العلاقة المستقبلية بين جبل طارق والاتحاد الأوروبي ستتقرر في مفاوضات ثنائية بين إسبانيا والمملكة المتحدة.

كما هنأ سانشيز المفوضية الأوروبية ورئيسها، جان كلود يونكر ، وكبير مفاوضيها ، ميشيل بارنييه ، على العمل المنجز خلال هذين العامين، وأظهر ارتياحه للوحدة التي أقرها الـ 27 للحفاظ عليها خلال المفاوضات.

وفي نهاية المجلس عن المادة 50 ، عقد "سانشيز" اجتماعين ثنائيين، أولاً : التقى برئيس وزراء اليونان الجديد "كيرياكوس ميتسوتاكيس" حيث تحدثوا عن تعزيز التعاون بين بلدان البحر المتوسط ​، حول قضايا مثل الهجرة وتبادلوا الآراء حول FRONTEX وتحدثوا أيضًا عن الفرص الاستثمارية التي يتم فتحها في اليونان للشركات الإسبانية في هذه المرحلة الجديدة.

ثم التقى برئيس وزراء فنلندا والرئيس الحالي للاتحاد الأوروبي "أنتي رين" لمناقشة الإطار المالي متعدد السنوات الذي سيتم تناوله غدًا في جلسة عمل المجلس. كما أوضح له بيدرو سانشيز ، ما هي أولويات حكومة إسبانيا بالنسبة لميزانية الاتحاد، للحفاظ على السياسات التقليدية مثل السياسة الزراعية المشتركة أو سياسات التماسك، إلى جانب التمويل الكافي لتلبية الاحتياجات الجديدة للاتحاد الأوروبي مثل الهجرة ، أو التحول البيئي.