«اخوان تونس» يهددون باغتيالات لسياسيين وإعلاميبن

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
رئيس أركان حرب القوات المسلحة المصرية يشهد المرحلة الرئيسية لمشروع «بشير 21» ارتفاع عدد العمال الذين تم تسريحهم في إسبانيا عام 2019 بنسبة 55٪ وزيرة الخارجية الاسبانية تلتقي المدير التنفيذي لـ هيومن رايتس الدروس الخصوصية في مصر.. «سبوبة بفعل فاعل» .! «خوان روس» يقدم استقالته من حزب اليمين المتطرف الاسباني بعد التحقيق معه بسبب العنف مع زوجته بث مباشر | مباراة كأس السوبر المصري باستاد محمد بن زايد | الدفاع العربي الحكومة الاسبانية ترفض اعتزام الجزائر غزو المياه الإقليمية لـ «جزر البليار» البحرية المصرية والفرنسية تنفذان تدريباً بحرياً بالبحر الأحمر تفاصيل قبول دفعة من خريجى الجامعات المصرية بالكلية الحربية «الدفاع العربي» تهنئ مها وافي بمناسبة الخطوبة السعيدة سانشيز يجتمع برئيس حزب الشعب والمحصلة «صفر» وزير الداخلية الاسباني يعلن ارتفاع أسوار الحدود المغربية بنسبة 30٪

شئون عربية

«اخوان تونس» يهددون باغتيالات لسياسيين وإعلاميبن

محمد العجرودي مؤسس قناة الجنوبية
محمد العجرودي مؤسس قناة الجنوبية

هدد التنظيم السري التابع لجماعة الاخوان بتونس بعمليات اغتيالات بحق إعلاميين وشخصيات سياسية منها ما كشفته الوثائق عن تخطيط النظام الخاص لقتل "محمد عايش العجرودي " مالك قناة الجنوبية المناوئة لحركة النهضة هناك .

وكشفت مصادر أن حركة الاخوان في تونس تهدد عدد من الشخصيات السياسية والإعلامية التي تساهم في فضح مخططاتها الإرهابية التي تهدف للقفز على السلطة و دعم أنصارهم في مواقع حساسة بالبلاد ، واستخدام الارهاب كوسيلة للتخلص من خصومهم بالقتل والاغتيالات .

العجرودي مع ماكرون

وقال " محمد عايش العجرودي "- مؤسس قناة الجنوبية - إن جماعة الإخوان تسعى بالقتل وسفك الدماء للسيطرة على المشهد في تونس على طريقة الأحداث التي تمت في مصر بقتل النائب العام وبعض قادة القوات المسلحة ،بل والحسيني ابو ضيف وعدد من الإعلاميين والصحفيين وأصحاب الرأي الذين يفضحون مخططاتهم .

وأشار "العجرودي " إلى خطورة كشف المخططات التي ترمي اليها الجماعة الان في ظل حراك سياسي وانتخابات رئيس جديد لتونس وهو الأمر الذي يعني دخول تونس في مرحلة خطيرة على يد تنظيم النهضة وذراعها العسكري ممثلاً في النظام السري أو الخاص مثل الذي أسسه عبد الرحمن السندي في مصر بتعليمات من حسن البنا وتسبب في قتل القاضي أحمد الخازندار والنقراشي باشا وزير الداخلية .