جندي بريطاني يكشف إنقاذه ما يقرب من 100 جهادية من داعش في سوريا

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
وداعاً «عم بَخ» | الفنان حسن حسني في ذمة الله عن عمر ناهز الـ 89 عام «الدفاع العربي» تتقدم بخالص العزاء للزميل أيمن عدلي في وفاة والدته يحدث في إسبانيا | وزير الداخلية يعلن عن فتح الحدود مع المغرب أحمد الأبنودي يكتب: كورونا.. أزمة المواجهة مع الذات أحمد الأبنودي يكتب: كورونا ومستقبل الواقع السياسي الداخلية الكويتية: لن يتم تمديد حظر التجوال الشامل بعد نهاية الشهر الجاري الربيعي: عودة الحياة لطبيعتها بالسعودية الخميس المقبل يحدث في ليبيا | «داعش» تتبني تفجيرات جنوب البلاد إحصائيات كورونا في بعض دول العالم.. وموريتانيا الأقل «باشات» يتقدم بطلب إحاطة لوزيرة الصحة للمطالبة بالحماية الطبية للأطباء وجميع العاملين بالحقل الطبي رفاعي السنوسي يكتب: الأمل المنشود للبشرية اعرف نتيجتك | نتيجة سنوات النقل بالرقم القومي محافظة القاهرة

تقارير وتحقيقات

جندي بريطاني يكشف إنقاذه ما يقرب من 100 جهادية من داعش في سوريا

جندي بريطاني يكشف إنقاذه ما يقرب من 100 جهادية
جندي بريطاني يكشف إنقاذه ما يقرب من 100 جهادية

أغضب جندي بريطاني سابق مشاهدي Good Morning Britain "صباح الخير بريطانيا" بعد أن كشف أنه أنقذ العشرات من زوجات الجهاديين فى سوريا ، حيث اتهمه النقاد بمساعدة "الخونة".

وقال الجندى الذي يستخدم الاسم المستعار جون كارني ،أنه ساعد قرابة 100 امرأة - معظمهن جهاديات - خلال الغارات على الأراضي التي يسيطر عليها الجهاديين في العراق وسوريا ، وأنهن كن معرضين لخطر الاختطاف والتعذيب والموت.

وأضاف " غالبًا ما تكون فتيات صغيرات ضعيفات لديهن أطفال ... لقد تابعن زوجًا أو صديقًا لهن هناك لكنهن أدركن أنه لا سبيل إلى العيش في حياتهن".

أثارت المقابلة غضبًا على Twitter ، حيث كتب المشاهد ين تعليقات مثل "اجعل ذلك المهرج جون كارني بعيدًا عن التلفزيون ... دع العرائس الجهاديين تتعفن هناك ... حثالة حثالة غادرت المملكة المتحدة لذا اتركهم ..."

"هذا الرجل الذي يساعد العروس الجهادية يجعلني مريضًا .."

وقام مشاهد آخر بتغريد: "رجلك في البرنامج اليوم يتحدث عن إنقاذ العرائس الجهاديات لا يمثلني أو ربما غالبية البلاد".

أجرى السيد كارني أول عملية إنقاذ له في عام 2016 ، عندما تلقى كعامل أمني في الشرق الأوسط مكالمة هاتفية من امرأة تتوسل لإنقاذها.

قال الجندي السابق في يوركشاير: "عندما يكون لديك فتيات صغيرات يغامرن في هذه المناطق ، فإنهن بحاجة إلى شخص ما لفهم دوافعهن.