من ذاكرة النقيب ”إحتياط” فتحي نجم من أبطال حرب 73

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
«الهنداوي» لـ «الدفاع العربي»: لم نرصد مخالفات وأتوقع إقبال كبير غداً مركز رصد الأعلى للإعلام يرصد مجموعة من السلبيات من وسائل إعلام أجنبية وعربية «أبو مازن» غداً باجتماع الوزراء العرب يطرح تفعيل شبة أمان لدعم الموازنة الفلسطينية «المصيلحي» يدلي بصوته على التعديلات الدستوري «أبو اليزيد» يدلي بصوته على التعديلات الدستورية بمصر الجديدة المصريون يصوتون على التعديلات الدستورية محافظ دمياط تدلى بصوتها فى الاستفتاء على التعديلات الدستورية مسيرة طلابية لحث المواطنين على المشاركة في الاستفتاء على التعديلات الدستورية القرى تسجل حضور كبير فى اللجان بدمياط إنطلاق عملية الإقتراع على التعديلات الدستورية بدمياط «لواء القدس» يتمكن من فك الحصار عن الكتيبتين المحاصرتين في البادية السورية الأسبوع المقدس.. احتفالات إسبانية دينية كاثولوكية لا يعلمها الكثير

وثائقى

0

من ذاكرة النقيب ”إحتياط” فتحي نجم من أبطال حرب 73

شهادة تقدير
شهادة تقدير

انه النقيب إحتياط فتحي نجم
الذى خدم بوحدات المدفعية الفرقة 23 و الفرقة الثالثة و اخيرا بقيادة مدفعية الفرقة 16 خلال عمليات حرب اكتوبر 1973

يروى من ذاكرته قائلاً :

فى هـــــــــــــــــذا اليوم 22 سبتمبر 1973 فى قرية ســرابيوم، دبت الحركة ونشط التحرك العسكرى الى شط القناة، ونحن نجلس تحت شبكة التمويه..فى احضان مدفعى العزيز والشــــــاى يغلى فى البراد مع حرارة الحوارات، وعقلى مع زوجتى التى اوشكت على الولادة: هل حنحارب ؟

الكل يصرخ يا ريت يا افندم، طال الانتظار، الجندى/فراج أفندم حضرة ظابط /فتحى : كلم سيادة العقيد/ عصام : خير .. دخلت الملجأ ( قفص قرد ) .

تمام يا افندم ..أخبارك و اخبار الرجال اييه ؟ وحوووش يا افندم ... طب ..خذ الجواب ده لادارة المدفعية . .. لاستلام وثيقة واركب القطار الحربى ..والعودة فى المساء. القطار يقوم الساعة اثنين صباحا .. كنت سعيد للاطمئنان على اول مولود رزقنى الله به ..انهيت المأمورية واسرعت للمنزل ..حيث الاهل قد اجتمعوا ليشاركوا فى الاحتفال بابنتى التى كانت مبتسمة او هكذا شعورى ..فنظرت اليها ..هل اعيش وارى ابنتى لو نشبت الحرب؟

وشرد الخيال بعيدا.. وأفقت من رحلتى مع الامل على جرس الباب .. انه جندى من الوحدة ... خير يا رمضان ده انا كنت لسة معاكم .. فأعطانى ورقة من شئون الضباط مضمونها” .. تقرر صرف مبلغ 500 جنية فى حالة الاستشهاد اكتب اسماء المستحقين للاعانة العاجلة” .. لاكتب اسم ابنتى التى لم اراها الا ساعات قليلة ...انهيت الكتابة وقبل ان يغادر منزلى اعطانى ورقة كتبت على عجل بتوقيع القائد / احضــــــــــر حالا ../ وهنا ادركت ان شيئا هاما حدث او سيحدث .

نظرت لزوجتى نظرة شفقة ولابنتى قلق عليها.. ..ونفذت الامر وسلمت الوثائق .. وعندما علم القائد بالمولودة ...نظر لى وابتسم ..وقال حتشوفها قريبا ..ان شاء اللـه .. . وعدت لموقعى مع سريتى وجنودى .. ليخبرونى ان كل شئ تمام ويارب نحارب ..الذخبرة جاهزة يا شباب ؟

كله تمام يا افندم والخط الاحتياطى وصل كمان، كان ذلك يوم الجمعة 5 اكتوبر ..