سر الإجابة بــ «آه» عندما تسأل المرأة الرجل.. بتحبنى ؟

رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
«من الظل إلى النور».. ندوة ثقافية بنادي «سنابل الإبداع» الجزائري محافظ القاهرة «يُفجر» حالة من الغضب بـ ”قرار” في الشهر الكريم وزيرة الخارجية الإسبانية تستعرض جدول الأعمال الدولي والعلاقات الثنائية مع نظيرها الصيني «وانغ يي» سكان «عين طويلة» بالجزائر يغلقون طريقا وطنيا مطالبين بمشروع استشفائي الشرطة الجزائرية تلقي القبض على موظف لتشهيره بزميله الدفاع الشعبى بالتعاون مع محافظة سوهاج تنظم مشروعاً لإدارة الأزمات والكوارث «الطاووس» على قناة النهار بعد منتصف الليل يستعيد نيوكاسل الانتصار ليهزم بيرنلي 2-1 ويخفف مخاوف الهبوط نتائج مباريات الدوري الإسباني (الجولة 30) مصر ترصد 801 إصابة جديدة بفيروس كورونا 43 حالة وفاة يوم السبت أبلغت إيران عن وقوع حادث كهربائي في موقع نطنز النووي ، ولم تقع إصابات مقتل 5 متمردين وإصابة جنديين هنديين في كشمير

مقالات

سر الإجابة بــ «آه» عندما تسأل المرأة الرجل.. بتحبنى ؟

سر الاجابة بــ أه عندما تسأل المراة الرجل ..بتحبنى
سر الاجابة بــ أه عندما تسأل المراة الرجل ..بتحبنى

قبل الزواج يظل الرجل يحاولا مرارا وتكرارا أن يملأ آذان فتاة أحلامه بكلمات الحب والغزل واللهفة والاشتياق، وتتدفق الكلمات كما لو أنها نهر جياش حتى يتم الزواج المنشود ومن الممكن ان تظل تلك الكلمات تتردد على مسامع المرأة خلال الشهور الاولى من الزواج وربما كانت تلك المرأة محظوظة فتطول المدة لعام.

ثم تندثر الكلمات وتتحول الى ذكرى تنزوي فى ماضي العلاقة بين المرأة والرجل، ويحل محلها سؤال متكرر بطريقة قد تثير السخط لدى الرجل ويمل من كثرة تكراره على مسامعه، فكما ظل هو يردد كلمات الحب تظل المرأة تردد هذا السؤال دون ملل او كلل.

بتحبنى؟ وقد تختلف الصياغة لسه بتحبنى؟

وكما سيظل هذا السؤال يتكرر طوال الفترة المتبقية لتلك العلاقة ستظل الاجابة لا تتغير من الرجل الا فى بداية مرحلة إقدام المرأة على هذا التساؤل.

فقد يبدأ الرجل بالاجابة "أه طبعا" أو "أه بحبك" ثم تبقى للاجابة كلمه واحدة.

بتحبنى؟؟.. أه .

ولكن لماذا ارتبطت الاجابه بتك الكلمة الواحدة هل لان الرجل يستكثر على المرأة ان تسمع صوته لمدة أطول من مدة نطق تلك الكلمة, أم ان هناك سبب أخر للإجابة بتلك الكلمة ؟؟

فى الحقيقة ان الاجابة بتلك الكلمة قد يجنب الرجل الإفصاح عن الإجابة الحقيقية والتهرب من المواجهة المباشرة مع المرأة فعندما تعتبر المرأة ان تلك الكلمة تعنى الإيجاب بمعنى نعم احبك يكون الرجل قد عبر بنفس الكلمة عن مدى الالم والحزن الذى يكبته بداخله لخوض تلك العلاقة من البداية.

فكما تعنى كلمة "أه" الإيجاب هى ذاتها وفى ذات اللحظة تعبيرا عن الألم

لهذا كانت النصيحة للمرأة لا تسألى هذا السؤال حتى لا تمنحيه راحة الاجابة .