أول انشقاق من الوزن الثقيل.. نائب رئيس الوزراء التركي السابق يستقيل من حزب أردوغان

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
القوات المسلحة تعلن عن قبول دفعة جديدة من خريجي الجامعات الحكومية البحرية المصرية والفرنسية ينفذان تدريباً عابراً بالبحر المتوسط بالمركز الطبي العالمي.. خبير في جراحة الأنف والأذن والحنجرة الحكومة الإسبانية تدين العنف في كتالونيا وتصفه بعدم «السلمية» وزير خارجية ليبيا يكشف أمام البرلمان الأوروبي دعم تركيا وقطر للمليشيات بـ 21 مليون قطع سلاح عاجل.. وفاة يوسف أحمد سفير سورية السابق بجامعة الدول العربية اشتباكات عنيفة بين المتظاهرين والشرطة في برشلونة «كالفو» تدعو إلى «تحسين وحماية» اللغة الإسبانية وزير الدفاع يشهد المناورة «رعد 31» بالذخيرة الحية «القانون والعدالة» يفوز بالانتخابات البرلمانية في «بولندا» «آبي أحمد».. ميلاد فكر ماسوني جديد لجائزة نوبل للسلام اتحاد طلاب المصريين بالولايات المتحدة يحتفل بالفنان إيمان البحر درويش

العالم

أول انشقاق من الوزن الثقيل.. نائب رئيس الوزراء التركي السابق يستقيل من حزب أردوغان

نائب رئيس الوزراء التركي السابق علي باباجان
نائب رئيس الوزراء التركي السابق علي باباجان

استقال نائب رئيس الوزراء التركي السابق، علي باباجان، من حزب العدالة والتنمية الحاكم الذي يتزعمه الرئيس رجب طيب أردوغان؛ مؤكدا ان ”خلافات عميقة“ حول توجه الحزب، وراء استقالته، ومضيفًا أن تركيا تحتاج إلى رؤية جديدةوراء

وهذا أول انشقاق من الوزن الثقيل عن حزب أردوغان، خاصة أن باباجان يحظى باحترام كبير في صفوف مناصري حزب العدالة والتنمية .

وقال أشخاص على دراية بالأمر، إن باباجان والرئيس السابق عبدالله غل ، يعتزمان تشكيل حزب سياسي منافس هذا العام، في خطوة يمكن أن تزيد من تراجع شعبية حزب أردوغان بعد الهزيمة الانتخابية الصاعقة التي مني بها في إسطنبول الشهر الماضي .

وقال باباجان في بيان: ”في ظل الظروف الحالية، تحتاج تركيا إلى رؤية جديدة تمامًا لمستقبلها. وهناك حاجة إلى تحليلات صحيحة في كل مجال، واستراتيجيات مطورة حديثًا وخطط وبرامج لبلادنا ".

وأضاف: ”صار محتمًا بدء جهد جديد من أجل حاضر تركيا ومستقبلها. وكثير من زملائي وأنا نشعر بمسؤولية عظيمة وتاريخية نحو هذا الجهد .

وتابع أنه قدم استقالته إلى حزب العدالة والتنمية .

وكان انتخاب سياسي معارض رئيسًا لبلدية إسطنبول بعد إعادة الانتخابات في 23 يونيو ، قد مثل أكبر خسارة انتخابية لأردوغان في حياته السياسية .

وشجعت الهزيمة في أكبر مدينة تركية المنتقدين داخل حزب العدالة والتنمية، بعد أن ظلوا لسنوات يلمحون إلى خطط لتشكيل حزب جديد .

وشغل باباجان منصبي وزير الاقتصاد ووزير الخارجية في السنوات الأولى من حكم حزب العدالة والتنمية، قبل تعيينه نائبًا لرئيس الوزراء، وهو المنصب الذي شغله في الفترة من 2009 إلى 2015. وشغل غل منصب الرئيس من 2007 إلى 2014، قبل أن ينتقل أردوغان من رئاسة الوزراء إلى رئاسة تركيا .