إصابة 4 جنود إسرائيليين في عملية دهس .. وحماس تشيد بالعملية

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
«الحزب الكتالوني الإسباني» يلعب دور الوسيط «الغامض» للمصالحة بين الحزب الاشتراكي وحزب اليسار الاجتماعي بعد إعلان البنتاجون احتجاز إيران للناقلة الاماراتية المختفية ...ايران تعترف بوجودها بأحد موانيها «أورسولا فون ديرلين» أول إمرأة تفوز بمنصب رئيس المفوضية الأوروبية كوريا الشمالية تهدد باستئناف تجاربها النووية ايران «تحتجز ناقلة نفط» إماراتية ”دفاع البحرين“ تتهم «قطر» بالتضليل ومحاولة تجنيد خلايا عنقودية تفاصيل التطوع في الجيش المصري بالإعدادية والدبلوم 2019.. موعد سحب الملفات وشروط القبول بمعهد ضباط الصف اغتيال مارك باتشور لاعب جنوب إفريقيا عاجل ... بريطانيا تقرر ارسال سفية حربية ثالثة الى الخليج العربى الأردن تقرر إعادة التمثيل الدبلوماسي مع قطر رغم القطيعة العربية ارتفاع صافي دخل الأسرة بإسبانيا ليصل 4.1 ٪ التموين : توقف السيستم لمدة ١٠ساعات نظراً للصيانة

شئون عربية

إصابة 4 جنود إسرائيليين في عملية دهس .. وحماس تشيد بالعملية

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أصيب 4 جنود إسرائيليين مساء السبت، في عملية دهس، قرب حاجز ”حزما“ شمالي القدس، بحسب إعلام عبري.

ونقلت صحيفة ”هآرتس“ عن ”نجمة داوود الحمراء“ (خدمة الإسعاف الإسرائيلية)، إن جنديا (30 عاما) ومجندة (20 عاما) أصيبا بإصابات متوسطة فيما أصيب جنديان آخران في العشرينات من عمرهما بجروح طفيفة. فيما قالت صحيفة ”يديعوت أحرونوت“ على موقعها الإلكتروني إن عملية الدهس على ما يبدو على خلفية قومية. وأضافت أن السيارة التي قامت بعملية الدهس لاذت بالفرار، بدورها، ذكرت الشرطة الإسرائيلية أن مركبة فلسطينية حاولت القيام بعملية دهس شرطي قرب بلدة حزما شرقي القدس المحتلة.

لكن الشرطة لم تؤكد الشرطة وقوع إصابات في صفوف الشرطة.

وقالت الشرطة الاسرائيلية في بيان إن ”سيارة فلسطينية كانت تتجه نحو حاجز تفتيش للشرطة بالقرب من ميدان تسوفيم قرب حاجز حزما لم يستجب سائقها لأوامر أفراد الشرطة بالتوقف واستمر في القيادة باتجاه الشرطي، بهدف دهسه“، دون مزيد من التفاصيل. ومن جانبها دعت حركة حماس إلى تفعيل العمل المقاوم والعمليات الفدائية في مدينة القدس، كرد على الإجراءات الإسرائيلية المستمرة لتهويد القدس وطرد الفلسطينيين من مساكنهم. وقال الناطق باسم الحركة، حازم قاسم إن العملية ضد جنود جيش الاحتلال في القدس المحتلة، هي ”استمرار لثورة شعبنا الفلسطيني في القدس.. يقاتل الفلسطيني هناك، لطرد المحتل وليحمي هوية المدينة المقدسة الفلسطينية العربية". وأضاف قاسم أن ”الفعل المقاوم المتواصل، خاصة في مدينة القدس ، هو السياج الحامي لحقوق شعبنا، وهو الذي سيرسم حدود المدينة، على طريق التحرير الكامل لها".