ممنوع الدخول .. للبنات فقط

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
القوات المسلحة تعلن عن قبول دفعة جديدة من خريجي الجامعات الحكومية البحرية المصرية والفرنسية ينفذان تدريباً عابراً بالبحر المتوسط بالمركز الطبي العالمي.. خبير في جراحة الأنف والأذن والحنجرة الحكومة الإسبانية تدين العنف في كتالونيا وتصفه بعدم «السلمية» وزير خارجية ليبيا يكشف أمام البرلمان الأوروبي دعم تركيا وقطر للمليشيات بـ 21 مليون قطع سلاح عاجل.. وفاة يوسف أحمد سفير سورية السابق بجامعة الدول العربية اشتباكات عنيفة بين المتظاهرين والشرطة في برشلونة «كالفو» تدعو إلى «تحسين وحماية» اللغة الإسبانية وزير الدفاع يشهد المناورة «رعد 31» بالذخيرة الحية «القانون والعدالة» يفوز بالانتخابات البرلمانية في «بولندا» «آبي أحمد».. ميلاد فكر ماسوني جديد لجائزة نوبل للسلام اتحاد طلاب المصريين بالولايات المتحدة يحتفل بالفنان إيمان البحر درويش

منوعات

ممنوع الدخول .. للبنات فقط

أرشيفية
أرشيفية

يلجأ الكثير من النساء إلى ارتداء التنانير أو البنطلونات الطويلة، والبلوزات ذات الأكمام الطويلة، بهدف إخفاء شعر الجسم الزائد، وقد يكون السبب عدم امتلاكهن الوقت الكافي للذهاب إلى صالونات التجميل وإزالة الشعر الغير مرغوب به, أو لأن أغلب طرق إزالة الشعر هي طرق مؤقتة للتخلص منه وقد يكون البعض منها مؤلماً، فالطرق التقليدية كافةً سوف تسبب ظهور الشعر مرةً أخرى في غضون أيام أو في أقل من شهر.

وبالنسبة للنساء فإن الحصول على جلد ناعم يساهم في الشعور بالنظافة والجمال، فإن النساء اللواتي لديهن شعر طويل على أذرعهن أو سيقانهن سيبدو منظرهم غير لائقاً أبداً، كما أن وجود الشعر في المنطقة تحت الإبطين أو المناطق الحساسة يمكن أن يكون غير صحي فيعتبر الشعر في تلك المناطق وسيلة لجذب البكتيريا وظهور رائحة العرق، وسوف يصبح الشعر في تلك المنطقة أرضاً خصبة لنمو البكتيريا والجراثيم، بالأخص إن كان الأشخاص يعيشون ضمن المناطق الحارة والرطبة.

وهنالك عدة طرق لإزالة الشعر الغير مرغوب به والمحافظة على نظافة وجمال الجسم والحصول على لمسة ناعمة.

الطريقة التقليدية الأشهر في إزالة الشعر باستخدام شفرة الحلاقة التي يمكنها إزالة الشعر الغير المرغوب به في مناطق متعددة من الجسم مثل الساقين، والذراعين، واللحية عند الرجال، ولكنها قد تحدث بعض الجروح أو الحساسية على الجلد، ويمكن ان تسبب بعض الآلام، والشعر سوف يظهر بعد فترة قصيرة فيظهر ناعماً ثم يطول أكثر وأكثر، بعض الشائعات تقول أن الحلاقة تسبب في زيادة الكثافة في الشعر، ولكن هذا اعتقاد خاطئ فالحلاقة لا دخل لها في زيادة عدد الشعيرات.

النتف ويتم من خلال استخدام الملقط،و قد يكون مؤلماً بعض الشيء، ولكنه يعد خياراً جيداً إن كان لدى السيدات الشعر القليل التي تريد إزالته، فيمكن من خلال الملقط إزالة الشعر الناعم الموجود في الحاجبين، ولكن لا يمكن استخدام طريقة النتف في إزالة الشعر من المناطق الكبيرة فهذا سوف يسبب الندوب والجروح.

كريمات إزالة الشعر وهى متوفرة في الصيدليات بدون وصفة طبية، ولكن قبل استخدامها يجب قراءة دليل الاستعمال، فبعض أنواع الكريمات مناسبة للمناطق الحساسة وغير مناسبة للوجه مثلاً، أو العكس، يمكن القيام بإزالة الشعر باستخدام الكريم من خلال وضعه على الشعر حيث سوف تقوم المواد الكيميائية التي يحتويها إلى تذويب سيقان الشعر بشكل كامل بعد تركه لفترة قليلة على الجلد، ويجب الانتباه عند تركه لفترة طويلة جداً يمكن أن يسبب حروقاً على الجلد .

واكس أو شمع إزالة الشعر ويعتبر مؤلماً بعض الشيء ولكنه قادر على جعل المنطقة التي تحتوي على شعر ناعمة بدون أي آثار لأي شعيرات، وهذه الطريقة لا بد أنها مؤلمة جداً ومن الممكن أن تترك بعض الندوب، أو حدوث الحروق بسبب الشمع الساخن جداً، وينصح بعدم استخدام الواكس في حال ظهور حب الشباب.

خيوط إزالة الشعر هي أيضاً إحدى الطرق التقليدية التي تساعد على إزالة الشعر، وبعض الصالونات التجميل ما زالت تستخدمها، حيث يستخدم المختصون الخيوط من خلال تكوينها على حسب أشكال معينة، وإزالة الشعر الغير مرغوب به، تستخدم في العادة على شعيرات الوجه بالأخص في المنطقة فوق الشفتين أو فوق الخدين.

إزالة الشعر بالليزر وتعتبر من أفضل الطرق في التخلص من الشعر لفترات طويلة تصل إلى سنين، ولكنه قد يكون مكلفاً بعض الشيء. ويمكن القول بأن الليزر يفيد في إزالة الشعر الغير مرغوب به من الوجه والساق، والذراع، والإبط بدون آلام، وهي واحدة من الإجراءات التجميلية الأكثر شيوعاً ، والتي تستخدم عند عدم الرضا عن اتباع الأساليب التقليدية في إزالة الشعر مثل الحلاقة، أو النتف، أو الشمع, ويمكن لليزر استهداف الشعر الخشن مع عدم إلحاق الضرر بالجلد المحيط به. كل نبضة من الليزر تحتاج إلى ثانية واحدة، ويمكنها إزالة الكثير من الشعر في نفس الوقت.