«بنك سانتاندر» الإسباني يطرد 3713 موظفاً ويغلق 1150 فرعاً حول العالم

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
أحمد أحمد يكشف إيرادات كأس الأمم 2019 قناة السويس: عبور 39 سفينة بحمولات بلغت 2 مليون طن عالم مصريات يكشف مفاجأة مدوية عن «خازوق» هرم خوفو بعد مقتل تاجر مواشي | الحزن يكسو القنطرة غرب بالاسماعيلية مقطع جنسي وحب أسطوري | تفاصيل انفصال ملك ماليزيا عن ملكة جمال روسيا الإفتاء تحذر: 6 أخطاء يقع فيها المسلمين عند ذبح الأضحية المحكمة الدستورية الإسبانية تلغي نقض «الملك» في برلمان كاتالونيا ترشيح «نادية كالفينو» وزيرة الاقتصاد والأعمال الإسبانية لمنصب رئاسة صندوق النقد الدولي استقالة «فرانسيس دي كاريراس» أحد مؤسسي حزب المواطنين الليبرالي الإسباني التموين تعلن وقف نظام البطاقات الذكية لصرف الخبز .. اقرأ التفاصيل صندوق النقد الدولي يطلب من إسبانيا استئناف التعديل المالي وتقليل العمالة أول رد فعل من بريطانيا على احتجاز ايران لناقلة بترول في الخليج

اقتصاد

«بنك سانتاندر» الإسباني يطرد 3713 موظفاً ويغلق 1150 فرعاً حول العالم

بنك سانتاندر الإسباني
بنك سانتاندر الإسباني

اقترح بنك سانتاندر Santander الاسباني على النقابات، القيام بطرد 3،713 موظف وإغلاق فرع من كل أربعة فروع في إسبانيا من أجل تخفيض عدد الموظفين بنسبة 11٪ وإلغاء 1150 فرعًا ، أي 26.4٪ من شبكتها الحالية وإغلاق حوالي 1150 فرعا، أي 26.4٪ من إجمالي الموجود في إسبانيا، والذي يبلغ 4.366 .

وسيتم غلق 929 فرعاً عالمياً، و 200 مكتب للوكلاء ! و 21 مكتب للخدمات المصرفية الخاصة.

وكانت هذه مطالبات البنك من أجل تخفيض العمالة، والتي تصدر ت فيها تلك الأرقام حتى الآن .

"الرقمنة وهوامش الربح" بسبب المعدلات السلبية هي الأسباب التي تستخدمها البنوك لمواصلة تخفيض عدد الموظفين، والآن يتم فتح المحادثات مع ممثلي النقابات للتفاوض على ملف تنظيم العمالة (ERE) الذي تحاول إغلاقه في هذا العام .

وقال الرئيس التنفيذي للشركة ، خوسيه أنطونيو ألفاريز ، الأسبوع الماضي إنهم: " يفضلون السير في احسن حال بحيث تستمر العملية في أقصر وقت ممكن"، كما قال في عرض لنتائج الربع الأول ، الذي فاز فيه الكيان 10 ٪ أقل مما كانت عليه في نفس الفترة من العام السابق، وفي عام 2008 كان للبنك 45707 فرع بعد الأزمة والرقمنة، أغلق العام الماضي بـ 26،011 فرعًا ، مما يعني أنهم قاموا في خلال عشر سنوات بغلق 43٪ من الشبكة ، ليعودوا بذلك إلى نفس المستوى الذي كان موجودًا في إسبانيا عام 1980 ، في الوقت التي لم تتوسع فيه بنوك الإدخار ، وتأتي الأخبار بعد أقل من أسبوع من إغلاق CaixaBank وفتح ملف تنظيم العمالة لـ 2023 موظفاً، بتكلفة إجمالية قدرها 890 مليون يورو ، يمثل هذا نفقات تتراوح بين، 400 و 500 ألف يورو لكل متضرر ، وهذا العامل سيكون بمثابة ضغط على ظروف موظفي Santander ، التي لا تزال غير معروفة.

وبهذه الطريقة ، يتخلى سانتاندر صراحة عن اتخاذ تدابير صارمة في عمليات إعادة التنظيم بسبب فقد الشعبية، "إن الفرق بينه وبين البنوك الخاصة الأخرى، هو أنهم وقعوا بروتوكول دمج، وقالت المصادر النقابية التي تقول إن سانتاندير "كان دائمًا مرنًا" في إطار العلاقات والمناقشات مع ممثلي العمال ولكن دون تحقيق وعود ترتقى لتحقيق مطالبهم .