تعرف على مصير برشلونة نحو لقبه الثامن

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
وفاة حسني مبارك .. تعرف على الحقيقة «الفضالي» يتفقد محطات مترو الخط الثالث «العتبة ونادي الشمس وألف مسكن» ما حكم صلاة الرجل بفانلة حمالات؟.. «فيديو» مصانع السيارات في إسبانيا تحذر من تراجع في المبيعات خمسون مهاجراً يعبرون إلى مدينة «مليلية» الإسبانية بعد إصابة ستة حراس قبول دفعة جديدة من الأطباء البشريين للتكليف للعمل بالقوات المسلحة بالصفة العسكرية دفعة يناير 2020 شاهد | حفل ختام أسطوري لبطولة أمم أفريقيا 2019 كل ما تريد أن تعرفه عن مدينة توزر التي خطفت انظار السياحة بتونس بث مباشر | تعرف على التشكيل الرسمي لمباراة الجزائر والسنغال في نهائي أفريقيا السبت | الأرصاد تكشف توقعات طقس الغد «الصحفيين» تعلن موعد صرف بدل التدريب والتكنولوجيا كهربا يوقع لأحد أندية الدوري التركي

رياضة

تعرف على مصير برشلونة نحو لقبه الثامن

برشلونه
برشلونه

تزداد نهاية الدوري الإسباني لكرة القدم صعوبة كبيرة، رغم مضي برشلونة بثبات نحو الاحتفاظ باللقب، واعتلاء منصة التتويج للمرة الثامنة خلال 11 عاما إذ لا تفصله سوى تسع نقاط عن منافسه أتلتيكو مدريد قبل ست مراحل.

فيما يستضيف برشلونة (74 نقطة) السبت، ريال سوسييداد العاشر (41) في المرحلة الثالثة والثلاثين، ويحل أتلتيكو (65) في اليوم ذاته ضيفا على إيبار الثالث عشر (40).

ويتنافس قطبا العاصمة على المركز الثاني حيث يتقدم أتلتيكو بفارق أربع نقاط على جاره الملكي الذي يستضيف الأحد أتلتيك بلباو السابع (46) في مباراة هي الأصعب في هذه المرحلة بالنسبة إلى رجال المدرب الفرنسي زين الدين زيدان.

لكن ثلاثة فرق تتنافس على البطاقة الرابعة الأخيرة المؤهلة إلى دوري أبطال أوروبا، وترتيبا أشبيلية الرابع (52 نقطة) وخيتافي الخامس (51) وفالنسيا السادس (49).

وبإمكان كل من أتلتيك بلباو، ديبورتيفو ألافيس الثامن (45 نقطة)، وريال بيتيس التاسع (43) أن يحلم ببطاقة المشاركة في الدوري الأوروبي “يوروبا ليغ” الموسم المقبل.

وفي اخر الترتيب، تتنافس سبعة فرق للهروب من شبح الهبوط، خمسة منها لا تفصل بينها سوى ثلاث نقاط.

ويجد برشلونة الذي بلغ نصف نهائي دوري أبطال أوروبا حيث سيواجه ليفربول الإنجليزي بعد أن تخطى مواطنه مانشستر يونايتد في ربع النهائي، نفسه في حالة ترقب محليا، لكن بإمكانه إحراز اللقب في وقت متأخر من الشهر الحالي في حال فوزه تباعا على ضيفه ريال سوسييداد السبت، ثم مضيفه ألافيس الثلاثاء وأخيرا ليفانتي في “كامب نو” في 27 أبريل، دون النظر إلى نتائج الفرق الأخرى.

وقد يحقق العملاق الكاتالوني هدفه المحلي قبل هذا الموعد مع تعثر مطارده أتلتيكو الذي يواجه السبت إيبار ثم تنتظره مباراة مهمة وصعبة جدا مع ضيفه فالنسيا الأربعاء المقبل في المرحلة الرابعة والثلاثين.

ومن المتوقع أن يريح المدرب إرنستو فالفيردي، بعض نجومه الأساسيين، لاسيما القائد الأرجنتيني ليونيل ميسي، والمهاجم الأوروغوياني لويس سواريز، تحسبا لمواجهتي ليفربول في 1 و7 ماي المقبل، وأيضا لنهائي كأس إسبانيا ضد فالنسيا 25 الشهر المقبل في سعيه إلى الثلاثية.

فيما سيحاول أتلتيكو أنهاء الموسم في المركز الثاني للمرة الثانية تواليا أمام جاره ريال مدريد، وهذا الأمر بحد ذاته لا يعوض الخروج المبكر من ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا على يد يوفنتوس الإيطالي ولا تحديه الخجول لبرشلونة على لقب الدوري المحلي.

لكن المركز الثاني يشكل في كل الأحوال نجاحا لافتا للمدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني وفريقه الذي يستمر في تحقيق ما هو أكبر من وزنه على الساحتين المحلية والقارية.

وعلى النقيض، لا يشكل قضم فارق النقاط الأربع مع أتلتيكو ارتياحا كبيرا بالنسبة إلى المدرب العائد زيدان في نهاية موسم بائس خرج منه خالي الوفاض بعد أن قاده إلى ثلاثة ألقاب متتالية في دوري أبطال أوروبا.