بالصور.. وفد من مجلس الشورى الإيراني يلتقي قيادات وممثلي فصائل المقاومة الفلسطينية بدمشق

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
«هولندي ومصري» يحصلان على المركزين الأول والثاني بمهرجان «يوروفيجن» 2019 أنا كما أنا ولن تغيرني مفاهيمك العفنة ..!! لجنة الحكام تنظم ورش عمل للتدريب علي تقنية ”الفار” تعرف علي تشكيل مباراة الزمالك ونهضة بركان المتوقع ”الهضبة” في كواليس مسلسل ”زي الشمس” مفاجأة.. صلاح خارج قائمة الأسرع بالدوري الإنجليزي حفل جوائز مسابقة تراثي ٤ للفنون التشكيلية بالهناجر تعرف علي طريقة حجز تذاكر أمم إفريقيا و أماكنها السيسي يحضر مراسم الإعلان عن تميمة البطولة الإفريقية شريف إكرامي يدعم حارس الزمالك قبل مباراة نهضة بركان المغربي بالفيديو.. طالبات أولى ثانوي: «يسقط يسقط طارق شوقي» بأوامر ”الفيفا”.. استجواب رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم والتحقيق معه

شئون عربية

بالصور.. وفد من مجلس الشورى الإيراني يلتقي قيادات وممثلي فصائل المقاومة الفلسطينية بدمشق

وفد مجلس الشورى الإيراني
وفد مجلس الشورى الإيراني

التقى قادة وممثلو فصائل المقاومة الفلسطينية بوفد مجلس الشورى الإسلامي برئاسة السيد أمير خجسته رئيس لجنة الصداقة الفلسطينية الإيرانية، وبحضور جواد تركآبادي سفير الجمهورية الإسلامية والقائم بالأعمال عبد الرضا قاسميان في مقر السفارة الإيرانية بدمشق21/4/2019.

واعتبر المجتمعون أن القرار الذي اتخذه الرئيس الأمريكي "ترامب" تجاه الحرس الثوري الإيراني يمس الشعب الفلسطيني ومقاومته وأطراف محور المقاومة كما يمس إيران، مشيدين بوعي الشعب الإيراني والتفافه حول قيادته وتمسكه بوحدته الوطنية التي وقفت سدا منيعا أمام المحاولات الخبيثة لأعداء، وثمنوا القرارات التي اتخذت في مجلس الشورى الإسلامي بدعم الشعب الفلسطيني، في الوقت الذي تخلت عنه الأكثرية من الدول العربية وبدأت تطبع علاقاتها مع العدو الصهيوني، وبدأت تتآمر مع أعداء الأمة للنيل من القضية الفلسطينية ، مؤكدين أن الهدف الأساسي من الحملات المغرضة والحرب السياسية والإقتصادية والإرهابية التي تشنها أمريكا وحلفائها وادواتها على ايران هو لتصفية القضية الفلسطينية وانهاء الصراع مع العدو الصهيوني، وتنفيذ الخطة الأمريكية المسماة "صفقة القرن".

وأكد الوفد الإيراني على دعم المقاومة بكل أشكالها وفي مقدمتها الكفاح المسلح والانتفاضة الشعبية وتصعيد المواجهة مع المحتل الصهيوني، مشيدين بقوة الردع لدى المقاومة في غزة من خلال الصواريخ التي وصلت لتل أبيب وزلزلت الكيان الغاصب، والضغط الكبير الذي شكلته مسيرات العودة.

ومشددين على أهمية إنهاء الانقسام والعمل لتحقيق وحدة وطنية فلسطينية حقيقية تلتزم بحقوق الشعب الفلسطيني، وتعزيز التنسيق والعمل مع كل القوى والأحزاب والهيئات الشعبية العربية, والإسلامية لمواجهة سياسة التطبيع والخنوع التي تقوم بها بعض الدول العربية.

وأكد الوفد على ترابط دول وقوى محور المقاومة في سورية وإيران وحزب الله والمقاومة الفلسطينية وكل القوى المناهضة للمشروع الأمريكي ـ الصهيوني ـ الرجعي في المنطقة، موضحين العلاقة الطيبة والجيدة مع سورية التي انتصرت بجيشها وبقائدها وحلفائها.

حضر اللقاء من فصائل المقاومة الفلسطينية: خالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني، الأخ أبو حازم أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح /الانتفاضة، د. ماهر الطاهر مسؤول دائرة العلاقات السياسية في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، د. محمد قيس رئيس الدائرة السياسية في منظمة الصاعقة، الأخ أبو نضال العجوري عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية- القيادة العامة، الأخ أبو مجاهد منسق حركة الجهاد الإسلامي في سورية، الرفيق حسن عبد الحميد عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية، د.محمد البحيصي رئيس جمعية الصداقة الفلسطينية الإيرانية.