المجلس العالمي للتسامح والسلام يدين تفجيرات سيرلانكا

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
رفاعي السنوسي يكتب: الأمل المنشود للبشرية اعرف نتيجتك | نتيجة سنوات النقل بالرقم القومي محافظة القاهرة يحدث في اسبانيا | الحكومة تعلن الحداد لمدة 10 أيام على أرواح ضحايا «كوفيد-19» الوكالة الإسبانية للتعاون تساهم في تخفيف أزمة «كورونا» في مصر يحدث في اسبانيا | ارتداء القناع إلزامي في الأماكن العامة ويجب ترك مقعد فارغ بين ركاب وسائل النقل يحدث في اسبانيا | الحكومة توافق على مقترح حزب اللبيرالين لتمديد حالة الانذار لمدة 15 يومًا أخرى رفاعي السنوسي يكتب: هل يغير فيروس كورونا هرم ماسلو للاحتياجات ؟ مفاجأة | إقامة أول مباراة لكرة القدم في الدوري الألماني بدون جمهور «تعايشاً» مع كورونا يحدث في اسبانيا | «سانشيز» يطلب من الكونجرس تمديد ”حالة الإنذار” لمدة شهر «أمزازي» يمدد إغلاق المدارس حتى شهر سبتمبر 2020 عاجل | وفاة «الخليفة الأحمر» عن عمر ناهز الـ 78 عاماً بمدينة قرطبة رفاعي السنوسي يكتب: «خليك في بيتك» جملة فقدت معناها .!

العالم

المجلس العالمي للتسامح والسلام يدين تفجيرات سيرلانكا

المجلس العالمي للتسامح والسلام
المجلس العالمي للتسامح والسلام

أدان أحمد بن محمد الجروان رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام الانفجارات التي استهدفت 3 كنائس و 3 فنادق في العاصمة السريلانكية كولومبو ومدن مجاورة أخرى، بالتزامن مع الاحتفال بقداس الفصح، والتي أدت الى مقتل ١٩٠ شخصا حتى الآن وإصابة العشرات.

وقال الجروان أن مثل هذه العمليات الارهابية والتي تستهدف دور العبادة و تأتي بالتزامن مع احتفال المسيحيين بعيد الفصح، تهدف الى زرع نار الفتنة والطائفية بين الاديان وهي من أبشع صور الارهاب الذي يعمل المجلس العالمي للتسامح والسلام لمحاربته ونشر قيم للتسامح والعيش المشترك تجنبا لمثل هذه الاحداث التي يأسى لها الجميع.

وتوجه رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام بالتعازي لأسر الضحايا و للشعب والقيادة والحكومة السيرلنكية في ضحايا هذه الحوادث الارهابية المؤسفة، متمنيا الشفاء العاجل لكافة المصابين، مشيراً الى أن سيرلنكا عضو ممثل وفعال في البرلمان الدولي للتسامح والسلام.

وقال رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام اننا نعمل مع شركاءنا في العالم أجمع، من اجل محاربة مثل هذه الاعمال الاجرامية المشينة، وبهدف نشر وغرس قيم التسامح والسلام حول العالم، بما يجنب الانسانية مثل هذه الاحداث الدامية ويبني لمستقبل اكثر امنا وسلاما.ً