”الإخلاص للشعب وتراثه القومي” سبب سقوط حلف اليمين بالسلطة الفلسطينية

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
«ساندي الهواري» تقبض على «هاني حيدر» في عش الزوجية «الأوروبي» يعقد اتفاق مع بريطانيا في حالة عدم موافقة البرلمان على خروجها من الاتحاد رئيس الحكومة الإسبانية يدافع من بروكسل للحفاظ على السياسة الزراعية المشتركة بعد تأجيل مباراة الكلاسيكو.. وزير الداخلية الإسباني يصف أعمال العنف في كاتالونيا بأنها «أقلية» تعرف على رد «زين الدين زيدان» بعد تأجيل مباراة الكلاسيكو الاتحاد الإسباني لكرة القدم يؤجل مباراة «ريال مدريد - برشلونة» وصراع جديد مع «الليجا» «النقد الدولي» يحذر من السياسات النقدية الموسعة للبنوك رئيس وزراء إسبانيا يحتفل مع بريطانيا بالاتفاق الذي يضمن حقوق المواطنين الأوروبيين القوات المسلحة تعلن عن قبول دفعة جديدة من خريجي الجامعات الحكومية البحرية المصرية والفرنسية ينفذان تدريباً عابراً بالبحر المتوسط بالمركز الطبي العالمي.. خبير في جراحة الأنف والأذن والحنجرة الحكومة الإسبانية تدين العنف في كتالونيا وتصفه بعدم «السلمية»

شئون عربية

”الإخلاص للشعب وتراثه القومي” سبب سقوط حلف اليمين بالسلطة الفلسطينية

رئيس الوزراء الفلسطيني
رئيس الوزراء الفلسطيني

تسبب نص"الإخلاص للشعب وتراثه القومي" لإعادة رئيس وزراء حكومة رام الله محمد اشتية، وأعضاء حكومته الحلفان القانوني مرة أخرى، اليوم الاحد، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، وأدت الحكومة الفلسطينية اليمين القانونية، أمام رئيس سلطة المقاطعة محمود عباس.

بعد أن تبين أن هناك عبارة قد سقطت سهواً من نص اليمين خلال أدائه مساء السبت.

وفي سقطة مثيرة غاب عن قسم وزراء الحكومة الـ 18، إحدى أهم الجمل بحسب ما نص عليه القانون الأساسي، وهي نص المادة (35) من القانون الأساسي الفلسطيني، على أن يؤدى الرئيس قبل مباشرة مهام منصبه اليمين التالية أمام المجلس التشريعي بحضور رئيس المجلس الوطني ورئيس المحكمة العليا "أقسم بالله العظيم أن أكون مخلصاً للوطن ومقدساته، وللشعب وتراثه القومي، وأن احترم النظام الدستوري والقانون، وأن أرعى مصالح الشعب الفلسطيني رعاية كاملة، والله على ما أقول شهيد".

يذكر وأنه وبعد دقائق من إلقاء رئيس وأعضاء الحكومة الجديدة اليمين القانوني امام الرئيس، أثير الكثير من الجدل حول اقتطاع جزء من نص قسم اليمين المتعلق بالمادة 35 من القانون الدستوري، حيث تم اجتزاء جملة من المادة تخص قسم الوزراء المكلفين ورئيسهم على الإخلاص "للشعب وتراثه القومي".