وزير التعليم بشأن الثانوية: حدث سوء فهم لدى شريحة كبيرة من المجتمع

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
القضاء الإداري: إلغاء أي رسوم إضافية على تكرار العمرة الجعفري: أمريكا تستهين بالمجتمع الدولي وتعمل على تعطيل قرارات مجلس الأمن والأمم المتحدة «السيسي» يستقبل «ديفيد بيزلي» المدير التنفيذي لبرنامج الغذاء العالمي خبير عالمى فى جراحة العظام بـ «البحرى العام» بالأسكندرية تكثيف للتدريب المصري البريطاني المشترك «أحمس-1» «المحامين العرب» ينفي دعمه لـ نجل رئيس الاستخبارات الليبية تعاون مصري ألماني لإنشاء مصنع الأسمدة الآزوتية ”الدفاع العربي” تنشر أسماء ضباط «حماس» المشاركين في الاعتقالات والدة منفذ بطولة ”سولفيت” : أول مرة ينام في حضني أهالي غزة يقاطعون صلاة الجمعة «نكاية» في حماس «حماس» تعتقل أمين سر «فتح» بغزة «الديمقراطي الفلسطيني» يدعو حماس بالأفراج عن المعتقلين

توك شو

وزير التعليم بشأن الثانوية: حدث سوء فهم لدى شريحة كبيرة من المجتمع

وزير التعليم
وزير التعليم

أوضح الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، اليوم السبت، أن الوزارة لم تتخذ أي قرار جديد بشأن الثانوية التراكمية، مشيرا إلى أن قرار اعتبار الصف الأول الثانوي بالنظام الجديد تجريبيا لجميع الدفعات وليس الدفعة الحالية ليس جديدا.

وأضاف «شوقى»، أنه من غير العدل اعتبار مجموع الثانوية التراكمية منقسمة على عامين للدفعة الحالية ومنقسمة على ثلاث دفعات لباقي الدفعات، مؤكدا أن ما حدث سوء فهم والتباس لدى شريحة كبيرة من المجتمع.

وتابع أن الامتحانات التجريبية لطلاب الصف الأول الثانوي بدون درجات لامتحانات يناير ومارس الجاري، ولكن بدرجات لن تضاف للمجموع لامتحاني مايو ويونيو، ويتم احتساب النجاح والرسوب بدءا من 50% من درجات الطلاب.

وأعلن «شوقي» البدء في تسليم شريحة اتصال للإنترنت، بدءًا من الأحد لجميع طلاب الصف الأول الثانوي لأداء الامتحانات 24 مارس عن طريق أجهزة التابلت المتصلة بالانترنت، بغض النظر عن جاهزية المدارس بشبكات الإنترنت من عدمه.

وأعلن شوقي إعلان جدول امتحانات الصف الأول الثانوي التجريبية غدا، مؤكدا أن الامتحانات ستكون موحدة على مستوى الجمهورية وذلك لأسباب فنية، ولكن مع اختلاف ترتيب الأسئلة من طالب لآخر. وأكد الوزير أن الهدف من الامتحانات تدريب الطلاب على شكل ونظام الأسئلة الجديدة والاتجاه للفكر وتشغيل المخ وليس حفظ وتلقين الأسئلة.

وطالب بإتاحة الفرصة للطلاب بخوض التجربة بشكل سليم، وعدم الشوشرة وتشتيت الانتباه من قبل الأفراد غير المتخصصين.