سائقو القطارات بعد حادث محطة مصر: لا نقبل العقوبات العشوائية ولا بد من محاسبة المخطىء فقط

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
من مصر بيد سورية.. نداء للعراق الأبية قبول دفعة من الأطباء الحاصلين على الماجستير والدكتوراة بالقوات المسلحة ختام فعاليات التدريب المصري الروسي المشترك «سهم الصداقة 1» انتهاء فعاليات التدريب المصري الباكستاني الأردني المشترك «فجر الشرق 1» الفنية العسكرية توقع بروتوكول تعاون مع جامعة القاهرة إدارة التعليم والتدريب المهني بالقوات المسلحة توقع بروتوكول تعاون مع مؤسسة السويدي تعرف على أشهر 7 أمراض جنسية تصيب الإنسان المخرج أحمد خضر في ذمة الله.. والعزاء الأحد وزير الدفاع يعود إلى أرض الوطن بعد انتهاء زيارته لليونان خبيران في المسالك والجهاز الهضمي بالمعادي العسكري ومصر الجديدة للعائلات القوات المسلحة تهنئ الرئيس السيسي بذكرى المولد النبوي الشريف وفاة سليل العائلة الفنية.. هيثم أحمد ذكي في ذمة الله

تقارير وتحقيقات

سائقو القطارات بعد حادث محطة مصر: لا نقبل العقوبات العشوائية ولا بد من محاسبة المخطىء فقط

حادث محطة مصر-ارشيفية
حادث محطة مصر-ارشيفية

حالة من الاحتجاجات والغضب فى أوساط سائقى القطارات بعد حادث "محطة مصر"، الذين أصبحوا مهددين بعقوبات عشوائية، ربما ليس للبعض ذنب فيها.

وقال أشرف حسين، عضو اللجنة النقابية لقائدي القطارات، إن خطأ أى سائق قطار لا يجب أن يتحمله باقي السائقين على مستوى الجمهورية، موضحًا أن السائق يبدأ في الهيئة كمساعد سائق، ويكون مؤهله متوسطا أو دبلوم صناعي قسم ميكانيكا.

وأضاف "حسين" خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «رأى عام» مع عمرو عبدالحميد على قناة «TeN»، أن «السائق يخضع للكشف الطبي، وبعدها يتم تعيينه مساعد سائق، ونخضع لتدريبات في ورش تعليم لتعلم دوران الجرار لمدة 3 أشهر، وبعدها نذهب إلى معهد الوردان للمذاكرة عملي وشفهي، وبعد التأهيل أصبح مساعد قطار وردية بقعد لمدة سنة، وبعدها مساعد سائق قطار في البضائع لمدة سنتين أو 3، لأعرف المحطات كلها».

وتابع: «بعدها أصبح سواق وردية لمدة 3 سنوات، وبعدها يحدث تأهيل لأصبح سائق بضائع لمدة 3 سنوات، وبعدها أصبح سائقا لقطار ركاب».

وأردف: «لا أنكر أن هناك بعض السائقين يتعاطون المخدرات، ولكن لا يجب تعميم الحكم على كل السائقين، ومن يخطئ يجب أن يُعاقب وتتخذ ضده إجراءات رادعة».