التأديبية العليا: البراءة لمسئول حريص على مصلحة العمل

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
بعد قرار التحكيم الرياضي | الزمالك ينتزع لقب الدوري من الأهلي مطار القاهرة يعلن عن موعد استلام أول شحنة من طائرات «إيرباص» بعد أزمته الصحية | أمير الكويت يشعل مواقع التواصل الاجتماعي الإثنين | الأرصاد تكشف توقعات طقس الغد الفنان محمد فتحي لـ «الدفاع العربي»: هذه هي قصة الحب الوحيدة في حياتي المخرج سيف يوسف لـ «الدفاع العربي»: السطحية التجارية مشكلة السينما المصرية عبور 59 سفينة قناة السويس اليوم بحمولة 2 مليون و900 ألف طن فيزا مشتريات البنك الاهلي .. استخداماتها ومزاياها وكيفية استخراجها القوات المصرية تواصل التدريب المشترك مع روسيا «حماة الصداقة 4» رئيس وزراء اليابان على بعد خطوات من دخول التاريخ ضبط هارب من حكم بالاعدام في المقطم مخرج كبير | شاهد أخر صورة لـ «ريكو السينما المصرية» قبل وفاته

أحكام قضائية

التأديبية العليا: البراءة لمسئول حريص على مصلحة العمل

المستشار محمد ضياء
المستشار محمد ضياء

برأت المحكمة التأديبية العليا ، القائم بأعمال رئيس قطاع الشئون القانونية بشركة النيل للطرق والكبارى ، من تهمة تخطي رئيسه المباشر ، بعدم عرض خطاب عليه ، ووجه الى رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للطرق والكبارى بشكل مباشر ، لدفع ضرر سيقع على عاتق جهة عمله.

صدر الحكم برئاسة المستشار محمد ضياء الدين ، نائب رئيس مجلس الدولة، وسكرتارية محمد حسن وجابر محمد

وأوضحت المحكمة أسباب حكم البراءة ، بأن المحال قام بعرض مذكرة على رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للطرق والكبارى ، بشأن الموانع القانونية في تنفيذ حكم صادر بأحقية تعين شخص بوظيفة مدير عام الإدارة العامة للقضايا ، وذلك لكون هذا الشخص تمت إحالته للمحكمة التأديبية ، ولابد من الانتظار لحين الفصل في الحكم ، وكان ذلك دون العرض على رئيسه المباشر متخطيًا إياه بالمخالفة.

واطمأنت المحكمة ، لما ذكره المحال بإنه قام بتوجيه المذكرة الى رئيس مجلس إدارة شركة النيل ومخاطبته وهو رئيسه المباشر ، ولكن دون البت في المذكرة ، أو إتخاذ أي إجراءات بشأن وقف تنفيذ تعيين الشخص في الوظيفة ، وحرصا منه على عدم وقوع أى ضرر بمحل عمله ، قام بمخاطبة رئيس مجلس الإدارة للشركة القابضة بالطرق والكبارى مباشرة ، تجنبًا لأى أضرار تترتب على تعيين هذا الشخص بهذه الوظيفة.

وتبين للمحكمة قيام المحال بهذا الفعل جاء بناءًا على مكالمة تليفونية بها تعليمات من رئيسه المباشر ، نظرًا لانشغاله ببعض المشروعات الخاصة بالشركة خارج القاهرة ، فضلًا تقدير المحكمة لتصرفه ناتج عن حرصه الشديد بعدم وقوع ضرر لجهة عمله جراء تعيين هذا الشخص بهذه الوظيفة لمحاكمته تأديبيًا.