شاب يطلق علي جملين يؤجرهما للسائحين على ساحل البحرالأحمر ”بوب مارلي” و”أوسكار”لتنشيط السياحة

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
السعودية تستعد لتوزيع أكثر من 8 ملايين كتاب ومصحف على الحجاج ما هي صلاة الخسوف وماهو حكمها؟ الولايات المتحدة تنشر أسلحة نووية فى تركيا و6 قواعد للناتو قوات الاحتلال تنفذ عملية مداهمات بالضفة الغربية فجر اليوم وتعتقل العشرات المجلس العسكرى والمعارضة السودانية يوقعا على اتفاقية تقاسم السلطة مارك كوكوريا يعود لبرشلونة القبض على تشكيل تخصص فى الاتجار بالبشر «الحزب الكتالوني الإسباني» يلعب دور الوسيط «الغامض» للمصالحة بين الحزب الاشتراكي وحزب اليسار الاجتماعي بعد إعلان البنتاجون احتجاز إيران للناقلة الاماراتية المختفية ...ايران تعترف بوجودها بأحد موانيها «أورسولا فون ديرلين» أول إمرأة تفوز بمنصب رئيس المفوضية الأوروبية كوريا الشمالية تهدد باستئناف تجاربها النووية ايران «تحتجز ناقلة نفط» إماراتية

تقارير وتحقيقات

شاب يطلق علي جملين يؤجرهما للسائحين على ساحل البحرالأحمر ”بوب مارلي” و”أوسكار”لتنشيط السياحة

ناجح الشاب الثلاثيني صاحب بوب مارلي وأوسكار
ناجح الشاب الثلاثيني صاحب بوب مارلي وأوسكار

شاب ثلاثيني يعمل في مجال السياحة، حيث يملك جملين ويقوم بتأجيرهم للسياح، ولأن الإبداع ليس له حدود ولا يقف الطموح عند حد، طرأت على الشاب فكرة أن يسمي جمليه ""بوب مارلى وأوسكار" البالغين من العمر أحدهم 7 أعوام والثانى 11 عاماً.

وراح يجرهما صاحبهما الشاب الثلاثينى، يومياً على ساحل البحر الأحمر، ليمتطى ظهرهما السياح ويتقاضى منهم بذلك اجراً مادياً، ومع الوقت أصبحا مطلباً للسياح على ساحل البحر.

وقال ناجح، أنه جلب جملاه من نزلة السمان، بمنطقة الهرم، وهو محل إقامته الأصلى، إلى سواحل البحر الأحمر بمرسى علم فى انتظار عشاق ركوب الجمال من السياح.

وأشار ناجح إلى أن بوب مارلى وأوسكار أصبح لهم شهرة كبيرة بين السياح، حيث أن امتطاهم جنسيات من 30 دولة مختلفة، إلا أن الإيطاليون كانوا فى المقدمة، مؤكدا أن بوب مارلى، وأوسكار هما مصدر رزقه، وأنه يعمل بهم منذ الثامنة صباحاً حتى الخامسة مساءاً.

وتابع قائلا أن السياح الوافدين لشواطئ البحر الأحمر، ليقضون إجازتهم جميعهم يفضلون ركوب الجمال وخاصة الأطفال.

وأكد بشار أبو طالب نقيب المرشدين السياحيين بالبحر الأحمر، أن هناك جنسيات تعشق ركوب الخيل والجمال بالقرب من البحر وبالمناطق الصحراوية وخاصة الإيطالين يعشقون ركوب الجمال وهم يرتدون الملابس العربية مثل العباءه وغيرها وهناك أطفال عشقهم ركوب الجمال ، مضيفا أن هناك عدد كبير من الجمال بشواطئ الفنادق بالمدينة يقوم السياحة بالاستمتاع بركوبهم بشكل دورى.

وقالت سائحة هولندية ، إنها من عشاق مدينة مرسى علم وزارتها لأكثر من 5 مرات، وفى كل مرة تقوم بزيارتها فيها لابد أن تتجول على شاطئ البحر وهى على ظهر الجمل، مؤكدة أنها تستمتع كثيرا عند ركوبها الجمل، وتابعت أنها تصف الجمل بالشموخ لضخامته ويتحمل الكثير، ومطيع لصاحبه.