ثلاث جمعيات تكرم ”أحمد بَيُّوض” بدمياط لبلوغه سن المعاش

رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
«من الظل إلى النور».. ندوة ثقافية بنادي «سنابل الإبداع» الجزائري محافظ القاهرة «يُفجر» حالة من الغضب بـ ”قرار” في الشهر الكريم وزيرة الخارجية الإسبانية تستعرض جدول الأعمال الدولي والعلاقات الثنائية مع نظيرها الصيني «وانغ يي» سكان «عين طويلة» بالجزائر يغلقون طريقا وطنيا مطالبين بمشروع استشفائي الشرطة الجزائرية تلقي القبض على موظف لتشهيره بزميله الدفاع الشعبى بالتعاون مع محافظة سوهاج تنظم مشروعاً لإدارة الأزمات والكوارث «الطاووس» على قناة النهار بعد منتصف الليل يستعيد نيوكاسل الانتصار ليهزم بيرنلي 2-1 ويخفف مخاوف الهبوط نتائج مباريات الدوري الإسباني (الجولة 30) مصر ترصد 801 إصابة جديدة بفيروس كورونا 43 حالة وفاة يوم السبت أبلغت إيران عن وقوع حادث كهربائي في موقع نطنز النووي ، ولم تقع إصابات مقتل 5 متمردين وإصابة جنديين هنديين في كشمير

مجتمع الدفاع

ثلاث جمعيات تكرم ”أحمد بَيُّوض” بدمياط لبلوغه سن المعاش

جانب من التكريم
جانب من التكريم

بالتنسيق مع جمعيتي البراق وكفالة اليتيم قامت جمعية تنمية المجتمع بقرية الخياطة بدمياط بتكريم السيد الأستاذ أحمد بيوض مدير إدارة عزبة البرج للشئون الاجتماعية لبلوغه سن المعاش، وكان ذلك بمقر جمعية تنمية المجتمع القائم على الحفل.

وقد حضر التكريم معظم رؤساء الجمعيات الخيرية التابعة لإدارة عزبة البرج للشئون الاجتماعية، وكان أبرزهم الأستاذ سيد الغرباوي مدير مكتب الشؤون الاجتماعية بعزبة البرج، وكذا عمرو السلاب مدير مكتب الشئون الاجتماعية بالخياطة، ولفيف من السادة العاملين بالقطاع.

وقامت الجمعيات الثلاث بإهداء الدروع التذكارية للأستاذ “أحمد بيوض” تقديرًا لجهوده المبذولة خلال فترة عمله بالتضامن، متمنين له دوام الصحة والعافية والتوفيق فيما هو قادم.

كما حرص أعضائهم على الحضور المبكر ومشاركة هذا الرجل الخدوم في هذه المناسبة، وأيضا الشيخ سيد الهندي ممثلًا عن أنصار السنة المحمدية.

وعلى صعيد آخر قال الأستاذ “محمد سعد ابو عيد” أن السيد حسام عبد الغفار وكيل وزارة التضامن الاجتماعي بدمياط كان على رأس المدعوين للحفل ولكنه اعتذر عن الحضور قبل بدء الحفل بقليل لظروف خارجة عن إرادته.

بينما قام الجميع بالتقاط الصور التذكارية مع “بيوض” في نهاية الحفل حيث كان جديرا بمنصبه، خدوما على المستوى العملي والإنساني.