وزيرة التخطيط: أصبحت الحاجة ملحة لإحداث التطوير الملائم والتدريب المستمر

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
السفير المصرى بلندن يستقبل وزير النقل في جزر البهاما السيسى يستعرض خطط رفع الكفاءة وبرامج التدريب القتالى للقوات المسلحة تفاصيل لقاء السيسي برئيس الأركان السوداني شاهد | رئيس الـ «فيفا» في زيارة للمتحف المصري احترس | «FaceApp» خطر يهدد الجميع اكتشف | هذه الأطعمة الأفضل لمواجهة موجة الحر الشديدة دراسة تكشف مفاجآت صادمة عن مرضى سرطان الجلد السعودية تتأكد من جاهزية «قطار الحرمين السريع» على طريقة «كده رضا» | نكشف مفاجاة احمد حلمي لجمهوره داخل فيلم «خيال مآته» تعرف على سعر البنزين عالميًا تعرف على اسعار الذهب اليوم الأربعاء بـ 30 مليون جنيه | الأموال العامة توجه ضربة جديد لتجار العملة في السوق السوداء

أخبار

وزيرة التخطيط: أصبحت الحاجة ملحة لإحداث التطوير الملائم والتدريب المستمر

هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة
هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة

قالت هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري ورئيس مجلس أمناء المعهد القومى للإدارة إنه في إطار استراتيجيات وسياسات الاصلاح الإداري التي تتبناها الوزارة، أصبحت الحاجة ملحة لإحداث التطوير الملائم والتدريب المستمر بالشكل الذي يضمن للجهاز الاداري الاستمرارية والتميز، مضيفة أن تلك المهمة لا تتحقق إلا في ظل قيادة إدارية واعية متميزة، تمتلك من المهارات القيادية ما يمكنها من تحريك الجهود وتوجيه الطاقات لتحقيق افضل مستوى من الانجاز والتميز المؤسسي والوظيفي، مشيرة إلي أهمية التدريب وبناء القدرات والاستثمار في العنصر البشري الذي يعد أغلي أنواع الاستثمار.

جاء ذلك خلال اختتام المعهد القومى للإدارة الذراع التدريبية لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري برنامجه التدريبي "تأهيل وتطوير القيادات الوسطى وتنمية قدراتها الإدارية والتنفيذية" الذى يتم تحت رعاية وزارة التخطيط وبالتعاون مع هيئة الرقابة الإدارية وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي للمرأة، وذلك لما تمثله القيادات الوسطى بالجهاز الإداري للدولة كمحور هام ترتكز عليه مختلف القطاعات في الجهاز الاداري للدولة.

وأشارت شريفة شريف، المدير التنفيذي للمعهد القومى للإدارة أن البرنامج التدريبي يهدف إلي تأهيل القيادات الوسطى لتطبيق سياسات الإصلاح الإداري والتنمية المستدامة في ضوء رؤية مصر2030 وذلك من خلال تعريف المتدربين بالاطار الفكري للإدارة والعملية الإدارية بشكلها التقليدي والمعاصر في ضوء رؤية مصر 2030، واثراء خبراتهم في الإدارة الاستراتيجية والتخطيط الاستراتيجي وصناعة المستقبل وفي منهجيات وأساليب وانماط القيادة الإدارية، مع تمكينهم من بناء التركيب التنظيمي وإعادة التنظيم والهيكلة في ضوء مبادىء وسياسات الاصلاح الإداري.

أضافت شريف أن البرنامج التدريبي يحرص كذلك علي تعريف المتدربين بآليات حل المشكلات واتخاذ القرارات، ومنهجية إدارة العلاقات الانسانية والسلوك التنظيمي، والتعرف على إطار إدارة التفاوض والاجتماعات، مع اكسابهم مهارات الرقابة والعملية الرقابية، واثراء خبرات المتدربين في منهجيات تقويم الأداء الفردي والمؤسسي وإدارة التميزونشر ثقافة التميز الفردي والمؤسسي بالجهاز الإداري للدولة، مشيرة إلي أنه يتم خلال البرنامج كذلك التعرف علي مفاهيم مكافحة الفساد المالي والإداري في ضوء مدونة السلوك الوظيفي ومبادئ الحوكمة، وكيفية تطبيق أسس وقواعد الموارد البشرية وتقييم الأداء وفقا لاستراتيجية 2030، موضحة أن البرنامج يقدم لمدراء ورؤساء الاقسام الادارية وجميع المهتمين بمختلف المجالات الإدارية والفنية والمالية من القيادات الوسطى.