بسبب خرق اتفاق المنطقة منزوعة السلاح.. الجيش السوري يكبد الإرهابيين خسائر فادحة

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
«النقد الدولي» يحذر من السياسات النقدية الموسعة للبنوك رئيس وزراء إسبانيا يحتفل مع بريطانيا بالاتفاق الذي يضمن حقوق المواطنين الأوروبيين القوات المسلحة تعلن عن قبول دفعة جديدة من خريجي الجامعات الحكومية البحرية المصرية والفرنسية ينفذان تدريباً عابراً بالبحر المتوسط بالمركز الطبي العالمي.. خبير في جراحة الأنف والأذن والحنجرة الحكومة الإسبانية تدين العنف في كتالونيا وتصفه بعدم «السلمية» وزير خارجية ليبيا يكشف أمام البرلمان الأوروبي دعم تركيا وقطر للمليشيات بـ 21 مليون قطع سلاح عاجل.. وفاة يوسف أحمد سفير سورية السابق بجامعة الدول العربية اشتباكات عنيفة بين المتظاهرين والشرطة في برشلونة «كالفو» تدعو إلى «تحسين وحماية» اللغة الإسبانية وزير الدفاع يشهد المناورة «رعد 31» بالذخيرة الحية «القانون والعدالة» يفوز بالانتخابات البرلمانية في «بولندا»

رصد عسكري

بسبب خرق اتفاق المنطقة منزوعة السلاح.. الجيش السوري يكبد الإرهابيين خسائر فادحة

الجيش السوري (ارشيفية)
الجيش السوري (ارشيفية)

قامت وحدات الجيش العربي السوري في ريف حماة الشمالي بالرد على خرق المجموعات الإرهابية اتفاق المنطقة منزوعة السلاح في إدلب ومحيطها، كما أفشلت محاولة تسللها باتجاه النقاط العسكرية التي تحمي المدنيين في القرى والبلدات الآمنة.

حيث نفذت وحدات الجيش المتمركزة في بلدة الحماميات بريف محردة الشمالي، ضربات مركزة بالأسلحة المناسبة صباح اليوم على مجموعات إرهابية حاولت التسلل من قرية تل الصخر باتجاه المناطق الآمنة والنقاط العسكرية بريف حماة الشمالي مخلفة في صفوف الاهابيين ما بين قتيل ومصاب.

كما أن وحدات الجيش المتمركزة في بلدة الزلاقيات شمال شرق مدينة محردة بالريف الشمالي، دكت مرابض تابعة لإرهابيي ما تسمى (كتائب العزة) في بلدة اللطامنة نحو 35 كم شمال غرب حماة وقضت على عدد من أفرادها وأصابت آخرين .

كما ردت وحدات الجيش في منطقة تلة بزام بالريف الشمالي أيضا على خروقات مجموعات إرهابية اعتدت بالقذائف المتفجرة على نقاط الجيش موقعة في صفوفها قتلى ومصابين.

أيضاً، وجهت وحدات الجيش في ريف حماة الشمالي أمس ضربات صاروخية مكثفة على مواقع إرهابيي (كتائب العزة) وتحركاتهم في كفرزيتا رداً على خروقاتهم لاتفاق المنطقة منزوعة السلاح وإطلاقهم رصاص القنص نحو نقاط الجيش العاملة في ريف حماة الشمالي.

يعد ما يسمى تنظيم (كتائب العزة) أحد أكبر المجموعات الإرهابية المنضوية فيما يسمى تنظيم (هيئة تحرير الشام) الذى تتزعمه (جبهة النصرة) وأغلب إرهابييه من المرتزقة الأجانب تسللوا عبر الأراضي التركية بعد أن تلقوا التدريبات داخل معسكرات في تركيا.