بسبب خرق اتفاق المنطقة منزوعة السلاح.. الجيش السوري يكبد الإرهابيين خسائر فادحة

رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
حكيم يكشف كواليس أغنيته الجديدة عبر إنستجرام.. وصلة رقص لـ سمية الخشاب عمرو دياب يروج لحفله بالسعودية العثور على جثة متحللة لطفل داخل الزراعات بمحافظة قنا والد يوسف البلايلي يكشف حقيقة وصول نجله لاتفاق مع الأهلي المصري إخلاء سبيل اليوتيوبر أحمد حسن وزينب بسبب كورونا.. فريق ألماني يخسر 37-0 بالتفاصيل.. تسمم طفلين بمحافظة سوهاج تفاصيل.. ضبط شخصين بحوزتهم 1,5 طن أحجار تحتوي على معدن الذهب أحمد العوضي: أنا وياسمين انفصلنا ورجعنا أكثر من مرة ومحدش يعرف حاجة التعاون السعودي يكشف كواليس تعاقده مع كارتيرون لاعب بايرن ميونخ يوقع على عقود انضمامه لـ «ليفربول»

اخبار عسكرية

بسبب خرق اتفاق المنطقة منزوعة السلاح.. الجيش السوري يكبد الإرهابيين خسائر فادحة

الجيش السوري (ارشيفية)
الجيش السوري (ارشيفية)

قامت وحدات الجيش العربي السوري في ريف حماة الشمالي بالرد على خرق المجموعات الإرهابية اتفاق المنطقة منزوعة السلاح في إدلب ومحيطها، كما أفشلت محاولة تسللها باتجاه النقاط العسكرية التي تحمي المدنيين في القرى والبلدات الآمنة.

حيث نفذت وحدات الجيش المتمركزة في بلدة الحماميات بريف محردة الشمالي، ضربات مركزة بالأسلحة المناسبة صباح اليوم على مجموعات إرهابية حاولت التسلل من قرية تل الصخر باتجاه المناطق الآمنة والنقاط العسكرية بريف حماة الشمالي مخلفة في صفوف الاهابيين ما بين قتيل ومصاب.

كما أن وحدات الجيش المتمركزة في بلدة الزلاقيات شمال شرق مدينة محردة بالريف الشمالي، دكت مرابض تابعة لإرهابيي ما تسمى (كتائب العزة) في بلدة اللطامنة نحو 35 كم شمال غرب حماة وقضت على عدد من أفرادها وأصابت آخرين .

كما ردت وحدات الجيش في منطقة تلة بزام بالريف الشمالي أيضا على خروقات مجموعات إرهابية اعتدت بالقذائف المتفجرة على نقاط الجيش موقعة في صفوفها قتلى ومصابين.

أيضاً، وجهت وحدات الجيش في ريف حماة الشمالي أمس ضربات صاروخية مكثفة على مواقع إرهابيي (كتائب العزة) وتحركاتهم في كفرزيتا رداً على خروقاتهم لاتفاق المنطقة منزوعة السلاح وإطلاقهم رصاص القنص نحو نقاط الجيش العاملة في ريف حماة الشمالي.

يعد ما يسمى تنظيم (كتائب العزة) أحد أكبر المجموعات الإرهابية المنضوية فيما يسمى تنظيم (هيئة تحرير الشام) الذى تتزعمه (جبهة النصرة) وأغلب إرهابييه من المرتزقة الأجانب تسللوا عبر الأراضي التركية بعد أن تلقوا التدريبات داخل معسكرات في تركيا.