اليوم ذكري رحيل البطل فرج فرغل

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
السيسي يصل ساحة النصب التذكاري بالعاصمة البيلاروسية”مينيسك” ”الكويت وقطر والسعودية والإمارات” تستحوذ على ربع الصناديق السيادية بالعالم مصر تحتل ”المرتبة الاولى” على رأس الوجهات السياحية 2019 ايران ترفع مستوى تخصيب ”اليورانيوم” روسيا : بولندا ستصبح ”هدفا للضربات” الرئيس عبد الفتاح السيسى يبدأ جولته الاوربية توقيع إتفاقية تعاون بين محافظة الاسكندرية وإقليم ” بروفونس ” بفرنسا هشام السعيد ”محافظ الغربية” يعلن عن بدء تشغيل ”المرحلة الاولى” لحافلات النقل الجماعى منتخب مصر يفوز على منتخب غينيا 1/3 في مباراة ودية بينهما الرئيس عبد الفتاح السيسى يتفقد ”استاد القاهرة ” لمتابعة الترتيبات النهائية لبطولة الامم الافريقية الامين العام لنقابة الفلاحين”الإخوان المسلمون” وراء أزمة الليمون ”الخطيب” سفيرا للكاف 2019

وثائقى

اليوم ذكري رحيل البطل فرج فرغل

البطل فرج فرغل
البطل فرج فرغل

هو العريف مقاتل مفرزة امامية بالكتيبة 12 من اللواء الرابع، الفرقة الثانية مشاة، من أبطال الاستلاء علي النقطة الحصينة تبة الشجرة مجند مؤهلات عليا/ فرج محمود محمد فرغل ابن مدينه المنصوره والحاصل علي ليسانس الاداب قسم فلسفة من جامعة القاهرة .

هو احد افراد القناصة كلف باول مهمه له في الحرب وهي مساعدة الملازم اول/ مفتي عبد العزيز إمام، لرفع اول علم مصري علي الساتر الترابي للضفه الشرقيه لقناه السويس وقد اتم ذلك في تمام الثانيه وثماني دقائق من بعد ظهر يوم السادس من اكتوبر .

كان عبوره في قارب وكان ينظر للضفه الشرقيه وهو في المياه نظرة الفهد المتوثب وبمجرد اقتراب القارب من الضفه قفز منه واعتلي الساتر الترابي في لمح البصر ووقف عليه ينتظر وصول الملازم اول/ مفتي الحامل للعلم، وكانت له طريقه فريده في تنفيذ اعماء الدبابات التي تهاجمنا بالضرب علي فتحات الرؤيه لها ويبدا بالسائق ثم بيرسكوب قائد الدبابه فتصبح عمياء لاترانا فينقض عليها اطقم الاقتناص المخصصه لها انقضاض السباع علي الفريسه.

وبالرغم من شده شراسته في القتال الا كان انسان حالم دائماً، وكان يحفظ امهات الشعر من جميع الشعراء سواء من العصر الجاهلي الي العصر الحديث ويقرن احاديثه بابيات من الشعر تناسب ما يقول.

بعد الحرب تم تكليفه بمحو اميه 30 جندي من جنود السريه وقام بهذه المهمه خير قيام سيثيبه الله عز وجل عنها افضل من اي بشر، وبعدما خرج من الجيش جاء تعينه كمدرس في احد مدارس الوادي الجديد وظل بهذه المحافظه يتنقل بالوظائف فيها حتي خرج الي المعاش بدرجه وكيل وزاره التربيه والتعليم لقطاع التعليم الثانوي .