اكتمال المشروع الصيني السرى لبناء هوائيات خمسة أضعاف حجم نيويورك

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
العثور على 39 جثة في بريطانيا داخل شاحنة قادمة من بلغاريا انطلاق التدريب المصري الأردني «العقبة 5 » «كوبري القبة العسكري» يستضيف خبير في الصوت والحنجرة مجلس الأمن يطبق فكيه حيال مجازر تركيا في سورية.. والقانون الدولي يهرول في مكانه رئيس وزراء إسبانيا يزور ضباط الشرطة المصابين في أعمال الشغب في برشلونة الخميس المقبل.. استخراج ونقل جثمان الديكتاتور الإسباني «فرانسيسكو فرانكو» لمدفنه الجديد المخرج محمد حمدي: التعليم هو الأساس في التخلص من ظاهرة العنف عند الأطفال بريطانيا خارج الاتحاد الأوروبي 31 أكتوبر خبير في زراعة الكبد وجراحات القنوات المرارية بـ «المعادي العسكري» خبير في جراحات العظام والعمود الفقري بمستشفى الحلمية العسكري «البحرية المصرية» تحتفل بعيدها الثاني والخمسين «ساندي الهواري» تقبض على «هاني حيدر» في عش الزوجية

شئون عسكرية

اكتمال المشروع الصيني السرى لبناء هوائيات خمسة أضعاف حجم نيويورك

غواصة عسكرية صينية - أرشيفية
غواصة عسكرية صينية - أرشيفية

انتهت الصين من إنشاء مشروع سرى لبناء هوائيات عملاقة خمسة أضعاف حجم نيويورك، فهى مصممة للتواصل مع الغواصات العسكرية بعيدة المدى ، ويشاع أن الهوائيات الراديوية التجريبية قد استغرقت 13 سنة .

ووفقا لموقع "ديلى ميل" البريطانى، ستنبعث الموجات الراديوية المنخفضة للغاية (موجات ELF) بواسطة الآلة التى ستقوم بإرسال الرسائل إلى تحت سطح الأرض مئات الأمتار تحت الماء.

ويرتبط المشروع اللاسلكى الكهرومغناطيسى (WEM) رسميًا بالكشف عن الزلازل والمعادن، لكن لديه تطبيقات محتملة واضحة للجيش.

وستتابع الصين بشدة تكنولوجيا ELF لبعض الوقت، إذ يعد هذا المرفق الذى يقع على قطعة أرض مساحتها 1400 ميل مربع (3.700 كيلومتر مربع) هو ذروة التكنولوجيا.

ويتكون مشروع WEM من خط إمداد طاقة ذو جهد عالى والذى يتقاطع مع شبكة فولاذية بطول 100 كم بطول 60 كم عبر المنطقة، ويتم الانتهاء من كل خط كهرباء بفتحة تحت الأرض إلى محطتين لتوليد الطاقة ومولدات كهربائية تعمل على إمداد الأرض بالكهرباء.

وتنتج هذه العملية إشعاعًا كهرومغناطيسيًا قادرًا على اجتياز آلاف الأميال عبر الهواء أو من خلال القشرة الأرضية.

وتشير التقديرات إلى أن الآلة لديها نطاق يبلغ 3500 كيلومتر، وأن الإشارات الأقرب إلى المصدر ستكون أقوى من تلك التى يتم تلقيها عن بعد.