”التأديبية” تعاقب ٣ مسئولين ببنك لتسببهم في إهدار أمواله

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
كوريا الشمالية تهدد باستئناف تجاربها النووية ايران «تحتجز ناقلة نفط» إماراتية ”دفاع البحرين“ تتهم «قطر» بالتضليل ومحاولة تجنيد خلايا عنقودية تفاصيل التطوع في الجيش المصري بالإعدادية والدبلوم 2019.. موعد سحب الملفات وشروط القبول بمعهد ضباط الصف اغتيال مارك باتشور لاعب جنوب إفريقيا عاجل ... بريطانيا تقرر ارسال سفية حربية ثالثة الى الخليج العربى الأردن تقرر إعادة التمثيل الدبلوماسي مع قطر رغم القطيعة العربية ارتفاع صافي دخل الأسرة بإسبانيا ليصل 4.1 ٪ التموين : توقف السيستم لمدة ١٠ساعات نظراً للصيانة في خطوة لم يفعلها العرب.. كوريا الجنوبية تشترط استثناء الضفة الغربية والجولان من أكبر اتفاق تجاري مع إسرائيل في استجابة سريعة لما نشره ”الدفاع العربي”.. رفع الحجب عن نتيجة الثانوية العامة بلجنة بيلا في كفر الشيخ بعد تدخل المسئولين الجزائر تخصص 28 طائرة لنقل 5 آلاف مشجع إلى القاهرة لدعم منتخبها في النهائي الأفريقي

أحكام قضائية

”التأديبية” تعاقب ٣ مسئولين ببنك لتسببهم في إهدار أمواله

المستشار محمد ضياء الدين
المستشار محمد ضياء الدين

عاقبت المحكمة التأديبية لمستوى الإدارة العليا، مدير إدارة القضايا ببنك بعقوبة الانذار، وغرمت مدير عام القضايا السابق بنفس البنك بغرامة تعادل ضعف الإجر الوظيفي الذي كان يتقاضاه في الشهر ، كنا عاقبت مدير عام الإدارة العامة للفتوى والعقود بالبنك بعقوبة اللوم ، وذلك لانهم لم يؤدوا العمل المنوط لهم بدقة ، ومن شأنه المساس بالمصلحة المالية لجهة عملهم.

صدر الحكم برئاسة المستشار محمد ضياء الدين نائب رئيس مجلس الدولة ، وسكرتارية محمد حسن وجابر محمد

وأكدت المحكمة في أسباب حكمها ، بأن المحالين الثلاثة أهملوا في عملهم ، من خلال التقاعس عن اتخاذ الإجراءات اللازمة حيال تنفيذ أحكام صادرة لصالح البنك ضد شركات غزل ونسيج ، مما أدي الى المساس بالمصلحة المالية للبنك ، كما أهمل المحال الثالث بحكم منصبه مدير عام إدارة العقود بالبنك في الإشراف والمتابعة للإدارة القانونية بالبنك ، ومتابعة مرؤوسيه لضمان حسن سير العمل وانتظامه.

وأضافت المحكمة بأن المحالين الثلاثة خالفوا أحكام القانون ، وأهملوا في متابعة أعمالهم ، ولم يراعوا أمانة ودقة مقتضيات الوظيفة التى تفرضها ، مما تسبب في تعطيل تنفيذ أحكام صادرة لصالح البنك ، واطمأنت المحكمة لذلك من خلال شهادة الشهود ، التى أثبتت أنه صدر توصية من وكيل أول البنك للشئون المركزية ، بقيام البنك بتنفيذ الاحكام الصادرة لصالحه ، وضد شركات الغزل والنسيج مع عرض التسوية ، أى أن توصية السلطة المختصة لم تكن بصرف النظر عن استكمال الإجراءات القانونية المنوطة بالقطاع القانونى ، كما أدعي المحالين للإفلات من العقاب