وزير المالية: المؤشرات المالية تتحسن بشكل غير مسبوق في 2020-2021

رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
«من الظل إلى النور».. ندوة ثقافية بنادي «سنابل الإبداع» الجزائري محافظ القاهرة «يُفجر» حالة من الغضب بـ ”قرار” في الشهر الكريم وزيرة الخارجية الإسبانية تستعرض جدول الأعمال الدولي والعلاقات الثنائية مع نظيرها الصيني «وانغ يي» سكان «عين طويلة» بالجزائر يغلقون طريقا وطنيا مطالبين بمشروع استشفائي الشرطة الجزائرية تلقي القبض على موظف لتشهيره بزميله الدفاع الشعبى بالتعاون مع محافظة سوهاج تنظم مشروعاً لإدارة الأزمات والكوارث «الطاووس» على قناة النهار بعد منتصف الليل يستعيد نيوكاسل الانتصار ليهزم بيرنلي 2-1 ويخفف مخاوف الهبوط نتائج مباريات الدوري الإسباني (الجولة 30) مصر ترصد 801 إصابة جديدة بفيروس كورونا 43 حالة وفاة يوم السبت أبلغت إيران عن وقوع حادث كهربائي في موقع نطنز النووي ، ولم تقع إصابات مقتل 5 متمردين وإصابة جنديين هنديين في كشمير

اقتصاد

وزير المالية: المؤشرات المالية تتحسن بشكل غير مسبوق في 2020-2021

أكد وزير المالية محمد معيط ، أن مؤشرات الأداء المالي لمصر في الفترة من يوليو إلى مارس في العام المالي الحالي 2020-2021 شهدت تحسنًا غير مسبوق نتيجة السياسات الاقتصادية / المالية والإصلاحات التي اتبعتها الحكومة ، حيث سجلت فائضًا أوليًا قدره 25 مليار جنيه على الرغم من تداعيات فيروس كورونا. أعلن.


وأوضح أن الحكومة قدمت التمويل المطلوب لدعم القطاعات والفئات الأكثر تضررا ، وتلبية احتياجات القطاع الصحي لمواجهة الوباء ، وزيادة الاستثمارات الحكومية بشكل كبير ، وتلبية احتياجات وكالات الميزانية ، ودفع مستحقات التأمينات والأفراد. صندوق المعاشات بخزينة الدولة.

وقال الوزير ، في بيان ، الثلاثاء ، إن معدل النمو السنوي للإيرادات ارتفع بنسبة 14.6 بالمئة رغم استمرار الانعكاسات السلبية للوباء على الاقتصاد.

في غضون ذلك ، بلغ معدل النمو السنوي للنفقات 11.2٪ في ظل الزيادة الكبيرة في مخصصات الاستثمار الحكومي لتسريع تنفيذ العديد من المشاريع الوطنية ، وتحسين البنية التحتية ، وتوفير المخصصات الكافية لبرامج الحماية الاجتماعية ، ودفع جميع مستحقات خزانة الدولة للمعاشات. التمويل وزيادة الإنفاق على قطاعي الصحة والتعليم.

وأضاف الوزير أن إجمالي الإيرادات الضريبية ارتفع بنحو 13.5 في المائة مقارنة بنفس الفترة من العام المالي الماضي ، الأمر الذي ترجم إلى جهود كبيرة لتعزيز حوكمة نظام الإدارة الضريبية من خلال المضي قدماً في مشاريع تطوير الإجراءات الضريبية وأتمتتها.

وأوضح معيط أن الإيرادات الضريبية غير السيادية زادت بنحو 43.1 مليار جنيه بنسبة 10.4 في المائة ، وزادت إيرادات الضرائب السيادية بنحو 20.6 مليار جنيه بمعدل نمو سنوي 33 في المائة ، في إشارة إلى زيادة الأجور وتعويضات العمال. بحوالي 9.6 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من العام المالي السابق.

وأوضح أنه في الفترة من يوليو إلى مارس تم تحويل ما مجموعه 132.5 مليار جنيه من خزينة الدولة إلى صندوق التأمينات والمعاشات ، وأنفق 388.5 مليار جنيه على برامج الحماية الاجتماعية بمعدل نمو سنوي 17.1٪.

وأضاف أنه تم صرف 45.7 مليار جنيه لدعم السلع الغذائية بمعدل نمو سنوي 23.8٪ و 12.9 مليار جنيه لمعاشات الضمان الاجتماعي ومبادرة التكافل والكرامة بمعدل نمو سنوي 7.3٪.

ارتفع إجمالي التخصيصات المالية الموجهة للاستثمارات الحكومية بنسبة 45 في المائة لتصل إلى 163.7 مليار جنيه ، حيث ارتفعت الاستثمارات الممولة من خزينة الدولة إلى نحو 115 مليار جنيه بزيادة 29 في المائة مقارنة بنفس الفترة من العام السابق.

قدمت وزارة المالية تمويلاً إضافياً قدره 31 مليار جنيه للخطط الاستثمارية لعدد من الجهات الحكومية للسنة المالية الحالية بما يضمن تنفيذ المشروعات القومية المستهدفة.

وبذلك بلغت الاستثمارات الحكومية المنفذة والتي تحمل أعبائها وزارة المالية نحو 194.7 مليار جنيه بمعدل نمو سنوي ، فيما بلغ إجمالي الإنفاق على قطاع الصحة خلال الأشهر التسعة الماضية 68.3 مليار جنيه. وبلغ إجمالي الإنفاق على التعليم 113.2 مليار جنيه.

وأكد معيط استمرار جهود وزارة المالية في إطالة عمر الدين الذي بلغ 3.2 سنة في يونيو 2020 بدلاً من 1.3 سنة في يونيو 2013 ، ونحو 1.8 سنة في يونيو 2014.

وأضاف أنه من المستهدف أن تصل إلى ما بين 3.8 و 3.6 سنوات بنهاية يونيو 2021.