البنتاجون يقترب من وقف مشاركة تركيا فى تطوير المقاتلة إف-35

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
«أورسولا فون ديرلين» أول إمرأة تفوز بمنصب رئيس المفوضية الأوروبية كوريا الشمالية تهدد باستئناف تجاربها النووية ايران «تحتجز ناقلة نفط» إماراتية ”دفاع البحرين“ تتهم «قطر» بالتضليل ومحاولة تجنيد خلايا عنقودية تفاصيل التطوع في الجيش المصري بالإعدادية والدبلوم 2019.. موعد سحب الملفات وشروط القبول بمعهد ضباط الصف اغتيال مارك باتشور لاعب جنوب إفريقيا عاجل ... بريطانيا تقرر ارسال سفية حربية ثالثة الى الخليج العربى الأردن تقرر إعادة التمثيل الدبلوماسي مع قطر رغم القطيعة العربية ارتفاع صافي دخل الأسرة بإسبانيا ليصل 4.1 ٪ التموين : توقف السيستم لمدة ١٠ساعات نظراً للصيانة في خطوة لم يفعلها العرب.. كوريا الجنوبية تشترط استثناء الضفة الغربية والجولان من أكبر اتفاق تجاري مع إسرائيل في استجابة سريعة لما نشره ”الدفاع العربي”.. رفع الحجب عن نتيجة الثانوية العامة بلجنة بيلا في كفر الشيخ بعد تدخل المسئولين

شئون عسكرية

البنتاجون يقترب من وقف مشاركة تركيا فى تطوير المقاتلة إف-35

مقاتلات إف-35
مقاتلات إف-35

ذكرت تقارير أن الحكومة الأمريكية قد تعيد النظر في مشاركة تركيا ببرنامج تطوير المقاتلة الأميركية إف-35، إذا ما استمرت جهود أنقرة في الحصول على صواريخ أس-400 الروسية المضادة للطائرات.

وأوضحت انه حتى لو تم التوصل إلى حل لهذه المعضلة، فإنه قد تكون هناك عقبات أخرى في عدم تسليم المقاتلات الشبح الأميركية إلى سلاح الجو التركي.

وفي تقرير سري عن وزارة الدفاع الأميركية إلى الكونجرس، طالب الأخير بتضمين مطلب لوزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس، برفع ملخص إلى الكونجرس بحلول نهاية 2018، يفصل فيه مخاطر شراء تركيا لمنظومة الصواريخ الروسية، وتأثير وقف مشاركة تركيا ببرنامج تطوير وتصنيع المقاتلة إف-35.

يشار إلى أن تركيا هي الوحيدة، إلى جانب شركة "نورثروب غرومان" الأميركية، التي تشارك في تصنيع الجزء الأوسط من الطائرة، وأي وقف للمشاركة التركية قد يعطل مشروع إنتاج وتسليم المقاتلات مدة عامين على الأقل.

وتتمثل المخاوف في إمكانية حصول روسيا على معلومات استخباراتية بشأن الطائرة الشبح، من خلال عمل تركيا على دراسة سبل ووسائل تجنب إطلاق الصواريخ أس 400 على طائراتها إف-35.

وقد توافق الولايات المتحدة على منظومة الصواريخ الروسية لتركيا، مقابل الحصول على معلومات استخباراتية بشأن منظومة التسليح الروسية، كما حدث عندما اشترت قبرص صواريخ أس 300، واضطرت إلى نقلها إلى اليونان بضغط من تركيا والناتو، وتمكنت واشنطن عندما من الحصول على معلومات استخباراتية مهمة عن تلك الصواريخ.