مصر تشهد زيادة بنسبة 50٪ في مبيعات هدايا عيد الأم في عام 2021

رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
بروتوكول تعاون بين الهيئة الهندسية للقوات المسلحة وجامعة القاهرة بمناسبة اليوم العالمي للكتاب.. السفارة الإسبانية تنظم النسخة الثانية من القراءة الافتراضية لرواية الكيخوتة رئيس أركان حرب القوات المسلحة يشهد مشروع مراكز قيادة خارجى (إعصار62) فتاة تشهر بالأشخاص عبر منصة «فيسبوك» بالجزائر «من الظل إلى النور».. ندوة ثقافية بنادي «سنابل الإبداع» الجزائري محافظ القاهرة «يُفجر» حالة من الغضب بـ ”قرار” في الشهر الكريم وزيرة الخارجية الإسبانية تستعرض جدول الأعمال الدولي والعلاقات الثنائية مع نظيرها الصيني «وانغ يي» سكان «عين طويلة» بالجزائر يغلقون طريقا وطنيا مطالبين بمشروع استشفائي الشرطة الجزائرية تلقي القبض على موظف لتشهيره بزميله الدفاع الشعبى بالتعاون مع محافظة سوهاج تنظم مشروعاً لإدارة الأزمات والكوارث «الطاووس» على قناة النهار بعد منتصف الليل يستعيد نيوكاسل الانتصار ليهزم بيرنلي 2-1 ويخفف مخاوف الهبوط

منوعات

مصر تشهد زيادة بنسبة 50٪ في مبيعات هدايا عيد الأم في عام 2021

كشف شريف عبد المنعم ، أمين عام شعبة الأجهزة المنزلية بالغرفة التجارية بالقاهرة ، أن مبيعات هدايا عيد الأم في عام 2021 شهدت زيادة بنسبة 30-50٪ مقارنة بعام 2020.


وقال عبد المنعم ، إن مبيعات العام الماضي تأثرت بشكل كبير بانتشار جائحة فيروس كورونا الجديد (كوفيد -19) ، الذي بدأ بشكل جدي في مصر في مارس 2020.

أدى ذلك إلى تحول في القوة الشرائية للعملاء ورغباتهم ، والتي انتقلت إلى المنظفات والمطهرات والأدوية.

وأشار إلى أن هذا العام شهد طفرة مقارنة بعام 2020 ، وأوضح أن هدايا الأدوات المنزلية والأجهزة الكهربائية كانت الأعلى مبيعًا هذا العام. تراوحت قيمة هذه الهدايا بين 150-800 جنيه مصري ، وتضمنت أشياء مثل أطقم الأكواب ، والصواني ، والأكواب ، والأدوات المنزلية الأخرى.

وقال عبد المنعم إن الطلب على السلع المستوردة هذا العام منخفض مقارنة بالموسم السابق. يأتي ذلك على خلفية قرارات حكومية بشأن الواردات من جهة وارتفاع أسعار الشحن والمواد الخام من جهة أخرى.

وفقًا لدراسة الغرفة التجارية ، يقدر متوسط ​​استهلاك أطقم المائدة وأدوات المائدة في السوق المحلي في مصر بنحو 1.2 مليون طقم مائدة.

كما أوضحت الدراسة أن هناك حوالي 900 ألف زواج سنوي في مصر ، بنسبة إحلال وتجديد لمحتويات المنزل تمثل حوالي 5٪. هذا بالإضافة إلى استخدام المطاعم والمقاهي التي تمثل نسبة كبيرة من هذا الاستهلاك.

انخفض حجم واردات الأجهزة المنزلية بنسبة 50٪ مقارنة بالعام الماضي. جاء ذلك نتيجة لقرارات وزارة التجارة والصناعة بتسجيل المصانع الأجنبية التي يتم الاستيراد منها ، مما أدى إلى انخفاض الواردات حيث لم يتم منح الموافقات إلا للمصانع المؤهلة.