مصر تفوز بقيادة لجنة بناء السلام التابعة للأمم المتحدة لأول مرة خلفًا لكندا

رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
الكوتش السوري «أحمد ليلي»: رياضة الأيروبيك تقي من أمراض القلب والسكري الشاعرة السورية «رشا جمال»: بناتي سبب إلقائي الشعر.. وزوجي أول الداعمين بعد رحيله عن عالمنا.. القصة الكاملة للمبدع المتمرد ”شفيع شلبي” رائد الأعمال الوثائقية في مصر 5 طرق لإطالة عمر بطارية هاتفك الذكي الذي يعمل بنظام Android 6 أخطاء شائعة يجب على مستخدمي الكمبيوتر تجنبها إسبانيا وموريتانيا تعززا علاقات التعاون بينهما في المجالات التربوية والثقافية والعلمية مقتل السفير الإيطالي في هجوم على قافلة الأمم المتحدة بالكونغو الديمقراطية رئيس الحكومة الاسبانية «بدرو سانشيز» يزور قاعدة تالافيرا لا ريال الجوية إسبانيا ترحب بالإفراج عن النشطاء في الجزائر سلس البول بعد التبول .. حالة شائعة لدي الرجال .. الأسباب والعلاج 5 طرق مثبتة لزيادة مستويات هرمون التستوستيرون بشكل طبيعي الاثنين المقبل.. توقيع اتفاقية تعاون بين مصر وأسبانيا لخلق فرص عمل للشباب

أخبار

مصر تفوز بقيادة لجنة بناء السلام التابعة للأمم المتحدة لأول مرة خلفًا لكندا

الامم المتحدة
الامم المتحدة

تم انتخاب مصر لقيادة لجنة بناء السلام التابعة للأمم المتحدة لأول مرة ، خلفًا لكندا ، حيث تسعى القاهرة إلى التركيز على إشراك جميع الجهات الفاعلة لإعطاء الأولوية "للتأثير" في دعم أهداف بناء السلام الوطنية.

وفقًا لبيان رسمي صادر عن وزارة الخارجية ، قال محمد إدريس ، مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة ، إن انتخاب مصر لقيادة الدورة الخامسة عشرة للجنة كان نتيجة ناجحة للدبلوماسية المصرية على مدى عقد ونصف في دعم هيكل الأمم المتحدة من أجل بناء السلام منذ إنشائه في عام 2005.

وأكد أن نتائج الانتخابات تؤكد ثقة الأمم المتحدة وإفريقيا بقدرة مصر على مواصلة الإسهام الفعال في تعزيز دور المفوضية.

قال إدريس أثناء عرضه لخطة عمل الهيئة لعام 2021 ، وفقًا لبيان صحفي منفصل صادر عن الأمم المتحدة: "تتولى مصر الرئاسة في أعقاب الاختتام الناجح لعملية المراجعة الشاملة الثالثة لمدة خمس سنوات لهيكل الأمم المتحدة لبناء السلام". .

وقال إن مصر تظل ملتزمة تمامًا كدولة أفريقية لضمان استمرار عمل هيكل الأمم المتحدة لبناء السلام في القارة ، مشيرًا إلى أن اللجنة عملت في دعم 15 دولة ومنطقة محددة ، بما في ذلك 12 في إفريقيا في عام 2020.

وبشأن جائحة COVID-19 ، قال: "نعتقد أن اللجنة في وضع أفضل لحشد الدعم لجهود التعافي في البلدان المتضررة من النزاعات".

قال إدريس إنه يهدف إلى زيادة تعزيز دور اللجنة في إعادة البناء بشكل أفضل ، مع ضمان التمويل المستدام لبناء السلام كأولوية عالية لقدرة اللجنة وفعاليتها.

وقال "إن مصر حريصة للغاية على مواصلة تعزيز وتوسيع شراكات المفوضية مع المنظمات الإقليمية ودون الإقليمية والمؤسسات المالية الدولية ، بهدف ضمان المزيد من الكفاءة والاتساق في دعم جهود بناء السلام".