«حلاوة روح»: ترامب يرفض مشروع قانون إغاثة كوفيد ويصفه بأنه «وصمة عار»

رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
وزير شؤون الاتحاد الأوروبي الإسباني يدعو إلى تسريع التطعيم والحفاظ على الوحدة الأوروبية حجب موقع «أهل مصر» .. الأسباب والتفاصيل اسبانيا ترحب باجراء الانتخابات الفلسطينية إطلاق موقع طبي لخدمات المجمع الطبي للقوات المسلحة بالمعادي كلوب يأسف لتأثير فرنانديز على مان يونايتد الكابيتولات الأمريكية على أهبة الاستعداد للاحتجاجات المسلحة مع اقتراب انتهاء رئاسة ترامب فك شفرات الصندوق الأسود لصفوت الشريف .. ماذا بعد عمر خورشيد 18 فائدة لا تصدق للشوفان.. تأكد أنك لا تعلمها تعرف على 15 نوع من الأطعمة تحسن صحة رئتيك عودة تطبيق Paytm إلى Google Play بعد ساعات من إزالته بسبب ”انتهاك السياسات” ”أخبار سارة”: زيدان عن احتمال عودة بنزيمة لتشكيلة فرنسا عُمان تجري مشاورات استراتيجية مع نيودلهي

العالم

«حلاوة روح»: ترامب يرفض مشروع قانون إغاثة كوفيد ويصفه بأنه «وصمة عار»

رفض الرئيس دونالد ترامب، اليوم الأربعاء، حزمة مساعدات Covid19، بقيمة 900 مليار دولار من الحزبين، ووصفها بأنها "وصمة عار" وطالب المشرعين بأكثر من ثلاثة أضعاف مدفوعات الإغاثة للأمريكيين.

في حين أنه لم يقل صراحةً إنه لن يوقع على القانون ، الذي أقر بأغلبية ساحقة يوم الاثنين في مجلسي الكونجرس ، أوضح ترامب أنه لن يقبل التشريع.

وقال في رسالة فيديو نُشرت على تويتر: "إنه حقًا وصمة عار".

وقال "أطلب من الكونجرس تعديل هذا القانون وزيادة المبلغ المنخفض بشكل يبعث على السخرية من 600 دولار إلى 2000 دولار أو 4000 دولار للزوجين" ، في إشارة إلى فحوصات الإغاثة التي تستهدف معظم الأمريكيين، كما أنني أطلب من الكونجرس أن يتخلص على الفور من العناصر المهدرة وغير الضرورية من هذا التشريع ، وأن أرسل لي مشروع القانون المناسب".

مع ارتفاع عدد الوفيات Covid-19 وسط عودة انتشار فيروس كورونا الهائل الذي يهدد أكبر اقتصاد في العالم ، توصل المشرعون الجمهوريون والديمقراطيون أخيرًا إلى مشروع قانون بعد أشهر من الجدل والتوجيهات الحزبية.

أي تأخير في الموافقة على صفقة ما سيكون له عواقب وخيمة - فهو يهدف إلى تجنيب ملايين العمال العاطلين عن العمل أيامًا من انتهاء صلاحية استحقاقات البطالة الخاصة بهم ، وتقديم جولة جديدة من المدفوعات النقدية.

ستستفيد الشركات الصغيرة من المزيد من المنح الحكومية ، بينما تشمل الحزمة أيضًا المساعدة في الإيجار ومساعدة العائلات التي تواجه الإخلاء.

الحزمة الضخمة هي جزء من فاتورة "Coronabus" التي تبلغ 2.3 تريليون دولار ، ما يقرب من 5600 صفحة تتضمن ما يسمى بمشروع قانون شامل لتمويل الحكومة للعام المقبل.