من يحمي صاحب منزل «العزيزية» الباحث عن «الآثار» .؟

رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
الكوتش السوري «أحمد ليلي»: رياضة الأيروبيك تقي من أمراض القلب والسكري الشاعرة السورية «رشا جمال»: بناتي سبب إلقائي الشعر.. وزوجي أول الداعمين بعد رحيله عن عالمنا.. القصة الكاملة للمبدع المتمرد ”شفيع شلبي” رائد الأعمال الوثائقية في مصر 5 طرق لإطالة عمر بطارية هاتفك الذكي الذي يعمل بنظام Android 6 أخطاء شائعة يجب على مستخدمي الكمبيوتر تجنبها إسبانيا وموريتانيا تعززا علاقات التعاون بينهما في المجالات التربوية والثقافية والعلمية مقتل السفير الإيطالي في هجوم على قافلة الأمم المتحدة بالكونغو الديمقراطية رئيس الحكومة الاسبانية «بدرو سانشيز» يزور قاعدة تالافيرا لا ريال الجوية إسبانيا ترحب بالإفراج عن النشطاء في الجزائر سلس البول بعد التبول .. حالة شائعة لدي الرجال .. الأسباب والعلاج 5 طرق مثبتة لزيادة مستويات هرمون التستوستيرون بشكل طبيعي الاثنين المقبل.. توقيع اتفاقية تعاون بين مصر وأسبانيا لخلق فرص عمل للشباب

محافظات

من يحمي صاحب منزل «العزيزية» الباحث عن «الآثار» .؟

التنقيب عن الآثار
التنقيب عن الآثار

تقدمت عزيزه حسين الدمنهورى المقيمة بقرية العزيزيه, مركز منيا القمح بمحافظة الشرقية ببلاغ لنقطة شرطة العزيزيه, ضد أ.ط عتمان , لقيامه بالتنقيب عن الآثار بمنزله الكائن بنفس الناحية والمجاور لمنزل الشاكية, مما أدى إلى حدوث تصدعات بمنزلها.

وحرر بذلك محضر رقم / ٢/ ٤٥ أحوال العزيزية, وتم تعيين الحراسة على المنزل بناء على تعليمات العميد/ مأمور مركز شرطة منيا القمح لحين تصريح النيابة, حيث أن المنزل مغلق والمشكو فى حقه غير مقيم به .

وقامت الشرطة بعمل معاينة لمنزل الشاكية لإثبات التلفيات في منزلها بمعرفة الوحدة القروية, وتم إرفاق المعاينة بمحضر الشرطة.

التنقيب عن الآثار في العزيزية

يذكر أن صاحبة البلاغ ارملة تبلغ من العمر 57 سنة ولديها ثلاث بنات وليس لديها اولاد ذكور أو إخوة ذكور , وتقوم برعاية والدتها المسنة 87 سنة وقد تم بناء منزلها بمساعدة الأهالي, وتخاف ان يحدث شيء لمنزلها لان الجار القائم بالحفر مصمم علي الاستمرار في الحفر, لأنه يزعم بأن تحت المنزل مقبرة اثرية وقد تم تعين حراسة علي المنزل, وهذه الحراسة تكاد غير موجودة، وذلك لوجود أشخاص بالمنزل ليلا ولم يتم الامساك بأحد منهم, علماً بانه موجودين أمام الجميع, وصاحب العقار يرسل دائما تهديدات للشاكية, ولم يتم ردم هذه الحفرة حتي الآن, ولا أحد يعرف السبب, وطالبت الشاكية في شكواها بردم الحفرة واخذ تعهد عليه بعدم الحفر مرة أخرى .