معلومات لا تعرفها عن ”نترات الأمونيوم” المتسببة في تفجير مرفأ بيروت

رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
رشا مهدي تخطف الأنظار بجلسة تصوير جريئة الأهلي يوجه الشكر لـ «فايلر».. و «محمد يوسف» مدربا للفريق تفاصيل ضبط منتحل صفة صيدلي بالشرقية بالتفاصيل.. مصرع رجل بالشرقية أسفل عجلات القطار بصورة.. أحمد فلوكس يفاجئ جمهوره لاعب واتفورد يدخل اهتمامات ليفربول تفاصيل.. حبس عاطل لانتحاله صفة إعلامي تفاصيل ضبط المتهم بالتنمر والتعدي على فتاة بمحافظة سوهاج «رانيا منصور» تخطف الأنظار في أحدث ظهور لها تفاصيل.. محاولة انتحار طالبة لعدم التحاقها بكلية الإعلام عبر إنستجرام.. «سلمى أبو ضيف» في أحدث ظهور لها انخفاض في أسعار الذهب اليوم الثلاثاء 22 سبتمبر 2020

وثائقى

معلومات لا تعرفها عن ”نترات الأمونيوم” المتسببة في تفجير مرفأ بيروت

نترات الأمونيوم
نترات الأمونيوم

بعد تصريحات رئيس الوزراء اللبناني أن مادة نترات الأمونيوم هي المسؤلة عن التفجيرات في مرفأ بيروت الثلاثاء الماضي، لتخزينها لسنوات عدة بكمية ما يعادل 2750 طنًا .

فما هي مادة نترات الأمونيوم وما الذي ساعد في اشتعالها، هذا ما نستعرضه في السطور التالية.

هي مادة كيميائية صلبة قابلة للذوبان بشكل طبيعي وغير مكلفة في التصنيع، تعرف باسم "الملح الصخري" .

تكون على شكل بلورات عديمة الرائحة تتسيل بسهولة لدى تماسها مع الهواء، ككما يشيع استخدامها في الأسمدة الزراعية لاحتوائها على نسبة عالية من الآزوت.

هي مادة غير قابلة للاشتعال ولكنها من المؤكسدات حيث تساعد على احتراق مادة أخرى مشتعلة، وتنفجر عبر تماسها مع مادة غير متوافقة أو مصدر شديد الحرارة.

مستقرة نسبيًا في معظم الظروف المناخية لصعوبة اشتعالها أو تفجيرها، ولكن يجب تخزينها بعيدًا عن السوائل القابلة للاشتعال والسوائل المسببة للتآكل والمواد الصلبة القابلة للاشتعال.

من الشائع استخدامها في تصنيع القنابل والمتفجرات التي تستخدم في المناجم، وقد تسببت في العديد من الانفجارات حول العالم منها ألمانيا عام 1921 ومرتين في فرنسا عام 1947 و 2001، وأمريكا عام 2013 إلى مرفأ بيروت منذ أيام.

تدخل نترات الأمونيوم أحيانًا في تركيب المحاليل المملوءة داخل أكياس التبريد لأن انحلال هذا المركب في الماء هو تفاعل ماص للحرارة.

ويذكر أن قامت شركة تاكاتا المصنعة لتجهيزات السيارات باستخدام المادة كبديل رخيص لنفخ الوسائد الهوائية ولكنها اضطرت فيما بعد لسحب منتجاتها من الأسواق لاعتبارها غير ىمنة على هامش تسببها في وفاة 14 شخصًا.

أصدرت عدة وكالات وهيئات حكومية تعليمات خاصة للتعامل الآمن مع نترات الأمونيوم نظراً لخطورتها باعتبارها مسببة للحرائق والانفجارات، حيث أوصت بضرورة سلك الحذر في التعامل مع المادة لكونها من المؤكسدات القوية التي يجب عزلها عن المواد التي يسهل اشتعالها، كما يجب عزلها عن المواد الكيميائية الأخرى لكبر حجم نشاطها الكيميائي الغير آمن.