محافظ الدقهلية: صرف 500 جنيه شهريًا لأسر عمائر الأوقاف بسندو

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
«النقد الدولي» يحذر من السياسات النقدية الموسعة للبنوك رئيس وزراء إسبانيا يحتفل مع بريطانيا بالاتفاق الذي يضمن حقوق المواطنين الأوروبيين القوات المسلحة تعلن عن قبول دفعة جديدة من خريجي الجامعات الحكومية البحرية المصرية والفرنسية ينفذان تدريباً عابراً بالبحر المتوسط بالمركز الطبي العالمي.. خبير في جراحة الأنف والأذن والحنجرة الحكومة الإسبانية تدين العنف في كتالونيا وتصفه بعدم «السلمية» وزير خارجية ليبيا يكشف أمام البرلمان الأوروبي دعم تركيا وقطر للمليشيات بـ 21 مليون قطع سلاح عاجل.. وفاة يوسف أحمد سفير سورية السابق بجامعة الدول العربية اشتباكات عنيفة بين المتظاهرين والشرطة في برشلونة «كالفو» تدعو إلى «تحسين وحماية» اللغة الإسبانية وزير الدفاع يشهد المناورة «رعد 31» بالذخيرة الحية «القانون والعدالة» يفوز بالانتخابات البرلمانية في «بولندا»

محافظات

محافظ الدقهلية: صرف 500 جنيه شهريًا لأسر عمائر الأوقاف بسندو

محافظ الدقهلية
محافظ الدقهلية

أصدر الدكتور كمال جاد شاروبيم محافظ الدقهلية، قرار بموافقته على مساهمة جمعية الأورمان بصرف مبلغ 500 جنيه شهريا لنحو 80 أسرة الشاغلين لعمائر الأوقاف في سندو، والذين سيتم إخلائهم إبتداء من اول سبتمبر القادم، تمهيدًا لبدء تنفيذ مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي لإعادة بناء وحداتهم السكنية وإعادة تخطيط المنطقة بشكل حضاري وبمساحات 90 متر للوحدة السكنية علي نفقة الدولة وتنفيذ الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.

وجاء ذلك خلال لقاء محافظ الدقهلية اليوم الأربعاء، باللواء ممدوح شعبان مدير عام جمعية الأورمان للأعمال الخيرية، حيث استعرض معه أنشطة الجمعية في محافظة الدقهلية.

وشدد المحافظ، على حرصه على التعاون مع الجمعية في ما تقدمه من أعمال تهدف إلي تفعيل دور الجمعيات الأهلية في خدمة المواطنين في مختلف المجالات الصحية والإجتماعية والتعليمية.

وتوصل المحافظ مع مدير عام جمعية الأورمان على اتفاق بأن يكون صرف المبالغ الشهرية مباشرة للمواطنين المستفيدين منها دون تدخل من المحافظة، وكذلك أن يستمر الصرف حتي الإنتهاء من بناء الوحدات السكنية وعودة المواطنين إليها بالكامل.

حضر اللقاء المهندس مختار الخولي السكرتير العام للمحافظة وعبد الخالق سلامة مدير جمعية الأورمان فرع الدقهلية.