«Rampage» صاروخ جديد أسرع من الصوت تحت سيطرة إسرائيل

رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
الكوتش السوري «أحمد ليلي»: رياضة الأيروبيك تقي من أمراض القلب والسكري الشاعرة السورية «رشا جمال»: بناتي سبب إلقائي الشعر.. وزوجي أول الداعمين بعد رحيله عن عالمنا.. القصة الكاملة للمبدع المتمرد ”شفيع شلبي” رائد الأعمال الوثائقية في مصر 5 طرق لإطالة عمر بطارية هاتفك الذكي الذي يعمل بنظام Android 6 أخطاء شائعة يجب على مستخدمي الكمبيوتر تجنبها إسبانيا وموريتانيا تعززا علاقات التعاون بينهما في المجالات التربوية والثقافية والعلمية مقتل السفير الإيطالي في هجوم على قافلة الأمم المتحدة بالكونغو الديمقراطية رئيس الحكومة الاسبانية «بدرو سانشيز» يزور قاعدة تالافيرا لا ريال الجوية إسبانيا ترحب بالإفراج عن النشطاء في الجزائر سلس البول بعد التبول .. حالة شائعة لدي الرجال .. الأسباب والعلاج 5 طرق مثبتة لزيادة مستويات هرمون التستوستيرون بشكل طبيعي الاثنين المقبل.. توقيع اتفاقية تعاون بين مصر وأسبانيا لخلق فرص عمل للشباب

اخبار عسكرية

«Rampage» صاروخ جديد أسرع من الصوت تحت سيطرة إسرائيل

«Rampage» صاروخ أسرع من الصوت
«Rampage» صاروخ أسرع من الصوت

رصدت تقارير إعلامية، عالمية، قيام سلاح الجو الإسرائيلي بشن غارات جوية على الأراضي السورية العسكرية، باستخدام صواريخ «جو ـ أرض» جديدة فوق صوتية من نوع «Rampage» وهي النوع الذي يتم استخدامه لأول مرة خاصة وانها أسرع من الصوت.

وأضافت التقارير، أن القوات الإسرائيلية قامت بشن العديد من الغارات والضربات على مواقع عسكرية في سوريا، وتحديدًا حول مصياف في ساعات مبكرة باستخدام هذه الصواريخ الخارقة للصوت.

جاء ذلك وفق ما اكدته شركة ImageSat لتحليل صور الأقمار الصناعية مؤكدة أن إسرائيل استهدفت قاعدة مصياف، باستخدام هذه النوعية من الصواريخ.

وأضافت الشركة المتخصصة في تحليل صور الأقمار الصناعية، التي تم التقاطها وتحليلها وتوزيعها بواسطة، ImageSat International أن هذه الغارات الجوية اسفرت عن تدمير حظيرة كبيرة وثلاثة مبان قريبة في الهجوم على المنشأة ، بالقرب من مدينة مصياف في محافظة حماة الغربية.

من جانبه، قال المحلل العسكري باباك تاغفاي، في تصريحات تناقلتها عدد من وسائل الإعلام العالمية، أن سلاح الجو الإسرائيلي استخدم لأول مرة صاروخه الأسرع من الصوت الذي يطلق عليه «Rampage» خلال الغارات الاخيرة التي شنها على مواقع عسكرية سورية، مشيرًا إلى أن هذا النوع من الوصواريخ تم تطوير، بما يتناسب مع طبيعة الحياة العسكرية بين إسرائيل والدول المعادية لها، والتي تهدف القضاء على أهداف عالية الجودة من قبل الصناعات العسكرية الإسرائيلية IMI.

ونقلت وسائل الإعلام بحسب مصادر لها أن الصاروخ الجديد دقيقًا جدًا، وطويل المدى «أرض ـ جو»، ويتكون من رأس حربي ومحرك صاروخي وأنظمة ملاحة متقدمة تسمح بدقة الاستهداف بتكلفة منخفضة للغاية مقارنة بالحلول القائمة.

يأتي ذلك في الوقت الذي أعلن فيه بوز ليفي ، المدير العام والنائب التنفيذي لرئيس مجموعة روكتس آند سبيس التابعة لـ IAI، أن صاروخ «Rampage» عبارة عن صاروخ ستاند أوف يعمل نهاراً وليلا في جميع الأحوال الجوية ، ويصل مداه إلى مئات الكيلومترات، مشيرًا إلى قدرته الفائقة على التحكم في مدى شظاياه ومراقبتها ، مما يجعل من الضربة عملية جراحية ودقيقة مع الحد الأدنى من الأضرار الجانبية على الرغم من حقيقة أن الصاروخ يقضي الكثير من الوقت في الجو من لحظة إطلاقه حتى ضرب هدفه.

واوضح أن صاروخ «Rampage» تم إجراء تعديلات عليه بشكل هجومي، بما في ذلك الطائرات الحربية الإسرائيلية F-15 و F-16 و F-35 ، حتى انه يمكن استخدامه ضد البطاريات المضادة للطائرات ومقار العدو ومخازن الأسلحة والقواعد اللوجستية وغيرها.