النقض تقبل طعن الضابط المتهم بقتل شيماء الصباغ

رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
بالصور ... مترو الأنفاق : إستمرار تسجيل وتطعيم جميع العاملين بمترو الأنفاق باللقاح المضاد لفيروس كورونا بروتوكول تعاون بين أكاديمية البحث العلمى وبنك الطعام المصري والقومى للبحوث لتصنيع وجبات خفيفية (سناكس) اعتذار فرنسي لأول مرة عن مذابح الجزائر.. مغازلة ودعاية وأشياء أخرى انطلاق أسبوع السينما الإيبيروأمريكية في الإسكندرية والقاهرة اغتيال مدير مكتب شؤون الجولان بمجلس الوزراء السوري برصاص إسرائيلي الحكومة السودانية تسقط في فخ العسكر... هل تنجح مساعي الإفلات؟ واتساب يصدم جمهوره بالتوقف على الكثير من الهواتف.. تعرف على السبب صلاح ”أفضل هداف أفريقي” في تاريخ ال”بريمير ليغ” مناصفة مع دروجبا بمعدل 7.1٪ يحذر CMC ضد مخاطر الاقتصاد الكلي المرجح أن تظهر هذا العام فى المغرب تعديل وزاري في السعودية يشمل الصحة والحج تسليط الضوء على قصة نجاح «طنجة» خلال اجتماعين عالميين رافائيل الإسرائيلية تكشف النقاب عن نظام SAMSON المحسن

أحكام قضائية

النقض تقبل طعن الضابط المتهم بقتل شيماء الصباغ

شيماء الصباغ
شيماء الصباغ

قضت محكمة النقض بقبول طعن الضابط المتهم بقتل شيماء الصباغ علي حكم سجنه 10 سنوات مشدد ، وقررت انزال العقوبة للسجن 7 سنوات.

وكانت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بالتجمع الخامس، قد قضت بمعاقبة الملازم أول ياسين حاتم، الضابط بقطاع الأمن المركزي، بالسجن المشدد لمدة 10 سنوات وإحالة الدعوى المدنية إلى المحكمة المختصة في إعادة محاكمته بقتل شيماء الصباغ، مسؤولة الإعلام بحزب التحالف الشعبي الاشتراكي بالإسكندرية أثناء تظاهرها وآخرين بميدان طلعت حرب بالقاهرة مع التحفظ على المتهم.

ووفقًا لأمر الإحالة، فإنه «بتاريخ 24 يناير 2015، الساعة الثالثة خرجت مسيرة من أعضاء حزب التحالف الشعبي الاشتراكي لا يتجاوز عددها 30 شخصًا لميدان طلعت حرب وضمت تلك المسيرة المجني عليهم شيماء صبري الصباغ، وأحمد أحمد محمد الشريف، وأحمد فتحي نصر، حاملين أكاليل الزهور، ولافتة تحمل اسم الحزب سالف الذكر، ويرددون عبارات (عيش ..حرية ..كرامة إنسانية)، فتصدت لهم قوات الأمن المركزي المتواجدة بالميدان سالف البيان، والتي ضم تشكيلها الضابط ياسين حاتم، الضابط بقطاع الأمن المركزي، الذي بيّت النية وعقد العزم على إيذاء المتظاهرين بأن أعد البندقية الخرطوش التي يحرزها بطلقات نارية خرطوش عن طيش واستخفافًا بأرواح الآخرين، وما إن ظفر بالمتظاهرين أطلق عيارًا ناريًا خرطوش من السلاح الناري سالف الذكر صوب المجني عليهم من مسافة 8 أمتار، فأحدث إصابة المجني عليها شيماء الصباغ بالإصابات الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية والتي أدت إلى وفاتها في الحال».