جنايات أمن الدولة تدرج المتهمين بخلية ”جبهة النصرة” على قوائم الإرهاب

رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
مصر للطيران تطلق خصومات لعدة وجهات دولية يحدث في مصر |لقاح فيروس كورونا بـ 200 جنيه.. ومجاني للطواقم الطبية السيدة «انتصار السيسي» تنعي الداعية عبلة الكحلاوي الجيش السوداني يصد هجوما صاروخيا شنته إثيوبيا على جبل أبو طيور «الصعيدي» : ”سكاى واى” تتسلم الأرض لإقامة أولي مشروعاتها بالعاصمة الإدارية الحالات الجديدة لفيرس كورونا في المملكةالعربية السعودية تنخفض إلى أقل من 200 الفلسطنيون.. بلا مصير معروف مع كوفيد 19 المغرب | مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة يتفقان في بوزنيقة على آلية تقاسم المناصب السيادية لبنان يسجل 4176 إصابة جديدة بفيروس كورونا و 52 حالة وفاة روسيا ترحب باقتراح الولايات المتحدة لتمديد المعاهدة النووية التضامن الاجتماعي والاتحاد الأوروبي وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي يوقعون اتفاقية بقيمة 6 ملايين يورو لتعزيز شبكات الأمان الاجتماعي وسط الوباء السكك الحديدية تعلن عن تخفيضات..وتوفير المقاعد عبر الإنترنت

أحكام قضائية

جنايات أمن الدولة تدرج المتهمين بخلية ”جبهة النصرة” على قوائم الإرهاب

النطق بالحكم فى فضية جبهه النصره
النطق بالحكم فى فضية جبهه النصره

قررت محكمة جنايات القاهرة وأمن الدولة العليا طوارئ، برئاسة المستشار محمد سعيد الشربينى وعضوية المستشارين وجدي عبد المنعم والدكتور على عمارة، إدراج 16 متهما بخلية جبهة النصرة على قوائم الإرهاب، ووضعهم تحت مراقبة الشرطة لمدة 5 سنوات، وتغريمهم 3 مليون جنيه، بعد حكم المؤبد لـ 13 والمشدد 15 سنة لـ 3 آخرين.

كانت نيابة أمن الدولة العليا، أمرت بإحالة 16 متهما إلى محكمة جنايات أمن الدولة العليا طوارئ، المختصة بدائرة محكمة استئناف القاهرة، وكذلك إلقاء القبض على المتهمين الهاربين فى القضية وهم المتهم الأول والمتهمين من الـ13 إلى الـ16.

وكشفت تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا تأسيس 16 متهما جماعة متطرفة تعتنق الأفكار التكفيرية فى غضون الفترة من 2011 حتى 2014 بالمحلة، وشاركوا فى تأسيس وتولى قيادة جماعة إرهابية الغرض منها الدعوة إلى تعطيل العمل بالدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والحقوق والحريات العامة التى كفلها الدستور.

فى جلسة 25 ديسمبر 2019، استمعت المحكمة لمرافعة النيابة العامة، ومن أبرز ما جاء فيها: وفاء لأمانة الدفاع عن المجتمع، من فكر هدام يُبرر الإرهاب والفساد فى الأرض، الذى نهى الله عنه عباده وعده من أعظم الذنوب، أن الجماعة محل القضية احتكروا الإسلام لأنفسهم لخدمة أغراضهم بإدعاء خدمة الشرع.

واستكملت: لن تستقر الحياة إلا باستئصال تلك الفئة الباغية من المجتمع الذى ذاق داء الإرهاب، ضل المتهم الأول سعيه وانحرف سلوكه، فاقتنع بأفكار التنظيم الإرهابى من قتل وتفجير وعدوان واستباحة لدم الإنسان، بدعوى كاذبة .