يحدث في إسبانيا | مظاهرات في مدريد للمطالبة بإلغاء الحظر.. و وزير الداخلية يحذر .!

رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
بصورة.. أحمد فلوكس يفاجئ جمهوره لاعب واتفورد يدخل اهتمامات ليفربول تفاصيل.. حبس عاطل لانتحاله صفة إعلامي تفاصيل ضبط المتهم بالتنمر والتعدي على فتاة بمحافظة سوهاج «رانيا منصور» تخطف الأنظار في أحدث ظهور لها تفاصيل.. محاولة انتحار طالبة لعدم التحاقها بكلية الإعلام عبر إنستجرام.. «سلمى أبو ضيف» في أحدث ظهور لها انخفاض في أسعار الذهب اليوم الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 بسبب سقوط إحدى الألعاب.. إغلاق ملاهي البوسيت بمطروح تفاصيل ضبط مستلزمات طبية مجهولة المصدر بشركة في القاهرة البنك الأهلي «فرع التوفيقية» | أليس فيكم أحدُ رشيد ؟ بالتفاصيل.. الفنان سمير غانم يتعرض لوعكة صحية

العالم

يحدث في إسبانيا | مظاهرات في مدريد للمطالبة بإلغاء الحظر.. و وزير الداخلية يحذر .!

مطاهرات لرفع الحظر في مدريد
مطاهرات لرفع الحظر في مدريد

قامت مجموعة من السكان منذ الأسبوع الماضي، بالتجمع يومياً الثامنة مساءً في شارع "نونيز دي بالبوا" المركزي في العاصمة الإسبانية "مدريد" للمطالبة بإنهاء الحظر تحت صرخة "الحرية" ، وتراقب الشرطة المنطقة منذ يوم الخميس لأنه على الرغم من عدم وجود مشاجرات ، فإن الاحتجاجات في منطقة "سالامانكا" يمكن أن تنتهك اللوائح البعيدة التي وضعتها حالة الإنذار بسبب القرب بين المتظاهرين، وبذلك أصبح شارع نونيز دي بالبوا حديث الصفحات الأولى للأنباء، وقد أشار وزير الداخلية فرناندو غراندي مارلاسكا إلى الأمر أمس، مطالباً بأن "ترقى إلى مستوى" الأحزاب السياسية وألا تدعوا المواطنين لحضور الاحتجاجات التي تنتهك ناقوس الخطر.

وزير الداخلية الاسباني - الدفاع العربي

وزعم الوزير في رسالة وجهها إلى PP و Vox "أطلب من القادة السياسيين ألا يوجهوا أي نداء لأي شيء غير الامتثال للوائح المتعلقة بالوضع الاستثنائي"، حيث شجع تشكيل سانتياغو أباسكال الاحتجاجات منذ اللحظات الأولى لحالة الانزعاج، مع العلم أن هذا الوضع لا يستتبع الحد من الحق في التظاهر، والآن بعد أن بدأ تراجع التصعيد ، تقدم "أباسكال" خطوة أخرى إلى الأمام ودعا إلى مظاهرة كبيرة في جميع عواصم المقاطعات في إسبانيا في 23 مايو المقبل، وما يقترحه زعيم Vox ، الذي طلب بالفعل تفويضًا من الوفود الحكومية المقابلة ، هو أن يذهب المتظاهرون في سياراتهم لتجنب العدوى، لأن العدوى المحتملة هي الجانب السلبي الوحيد الذي يراه Vox في هذه الاحتجاجات، وأصر المتحدث باسم التشكيل اليميني المتطرف ، خورخي بوكسادي ، على دعوة المواطنين للتظاهر ، على الرغم من أنه طلب عقد المسيرات "مع مسافة السلامة المناسبة والأقنعة".

الاحتجاجات في مدريد

ولا ترى رئيسة حكومة مدريد ، إيزابيل دياز أيوسو "الشعبية" أن سكان نونيز دي بالبوا، يخرجون بحرية للتظاهر حتى لفترة قصيرة في فترة ما بعد الظهر في شارعهم، علاوة على ذلك ، حذر رئيس مدريد الحكومة المركزية من أن الاحتجاجات في حي "سالامانكا "ستبدو مزحة عندما ينتهي الحظر، مقتنعًا أنه بعد مرحلة العزلة سينزل المواطنون إلى الشوارع لانتقاد الإدارة الحكومية لأزمة الفيروسات التاجية، ولكن في الوقت الحالي ، لا تهتم الحكومة بهذا السيناريو المحتمل الذي توقعه "دياز أيوسو"، وأشارت غراند مارلاسكا أمس ، في مقابلة مع شبكة سير ، إلى أن 99.99 ٪ من السكان الإسبان قد احترموا أنظمة الحجز، وتوضح مصادر من وزارة الداخلية أنها لا تتوقع أن التعبئة للتظاهر قد تتجاوز "نونيز دي بالبوا" وأنهم لم يتوقعوا تجهيزات خاصة لمثل هذه التركيزات، وكما حدث منذ بداية الأزمة تقريباً ، أصبح "سيودا دانوس" حليفاً للحكومة أيضاً في هذه المسألة، كما أوضحت نائبة عمدة مدريد "بجونيا بياسيا" أمس أنها تشارك بعض الانتقادات، وأنها تدرك أن هناك أشخاصًا محبطين، لكنها أضافت، أن مدريد لا يمكنها تحمل "الانتكا"، لذلك طلبت مرونة المسؤولية لأن هذه المظاهر يمكن أن تنطوي على الكثير من المخاطر.

المطالبة برفع الحظر في اسبانيا

في الوقت نفسه سيكون لدى مندوب الحكومة في مدريد "خوسيه مانويل فرانكو" الكثير ليقوله في هذه القصة، حيث أنه مسؤول عن تقرير ما إذا كان سيصرح أو لا، بالمظاهرة الكبرى التي يعتزم Vox تحريكها يوم السبت 23 مايو في العاصمة الإسبانية، وأعلن فرانكو أمس أنه يعتزم "محاربة اللامسؤولية ، وليس أن يتظاهر الناس، لأن القانون هو نفسه بالنسبة للجميع في أي حي في مدريد، وأوضح أيضا أن وفد الحكومة لن يسمح بـ التظاهر دون احترام القواعد ومسافات الأمان، لأن الصحة فوق كل شيء ، وقال دون توجيه سؤال عما اذا كان سيسمح للمواطنين بالتظاهر بالسيارة في وسط مدريد أم لا "لم نتغلب بعد على الفيروس، ونحن في المرحلة صفر ويجب أن نكون على قدر المسؤولية للغاية.