الإمارات تسعى لتكرار تجربتها بإقامة حفل فنى لـ37 ألف متفرج يسبق سوبر الأهلى والزمالك

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
على هامش معرض فيتور بمدريد.. اسبانيا وكرواتيا يوقعات اتفاقية في مجال السياحة المستدامة والمتنوعة كيف نعرف أن هناك تأخر في الانجاب ؟ أكاديمية ناصر العسكرية تنظم دورة تثقيفية لأبناء المصريبن بالخارج مجلس الوزراء الاسباني يوافق على تعيينات جديدة في وزارة الانتقال البيئي والتحدي الديمجرافي القوات المسلحة تبدأ فعاليات التدريب المصري السعودي المشترك « مرجان-16 » تعرف على أشهر يهود السينما المصرية.. «الدين لله والسينما للجميع» تعرف على النجوم الأكثر تألقاً في عام 2019 الحكومة الاسبانية تعلن حالة الطوارئ المناخية بالفيديو.. عزومة محشي وكوارع من أبو تريكة لزملاءه في قطر محمد صلاح لزميله في ليفربول: لماذا لا تمرر الكرة لي ؟ الوداد المغربي يتعاقد مع ديسابر كارتيرون يوجه رسالة إلى لاعبي الزمالك قبل قمة مازيمبي

رياضة

الإمارات تسعى لتكرار تجربتها بإقامة حفل فنى لـ37 ألف متفرج يسبق سوبر الأهلى والزمالك

أرشيفية
أرشيفية

أشارت صحيفة "الاتحاد" إلى أن شركة "بريزنتيشن" الراعية للكرة المصرية تجهز مفاجأة للجماهير التى ستحضر لقاء السوبر المصرى بين الأهلى والزمالك المقرر إقامتها 20 فبراير المقبل على ملعب محمد بن زايد والمتوقع أن يصل عددها إلى 37 ألف متفرج، بإقامة حفل غنائى قبل ضربة البداية.

حيث تسعى الشركة لتكرار نفس البرنامج الذى أقيم على هامش السوبر فى الموسم الماضى بالإمارات أيضًا، حيث سبق اللقاء فقرة غنائية للفنانة شيرين عبد الوهاب قبل مباراة الأهلى والمصرى بملعب هزاع بن زايد.

والجدير بالذكر أن الأهلى حامل لقب الدورى المصرى الممتاز سوف يواجه الزمالك حامل لقب كأس مصر فى كأس السوبر لموسم 2019-2020.

وتنطلق المباراة فى تمام الساعة السابعة مساء بتوقيت القاهرة، كما ستشهد تطبيق تقنية الفار لأول مرة فى تاريخ المسابقات المحلية فى مصر.

ومن المقرر أن يدير المباراة طاقم حكام أجانب ستقوم لجنة الحكام المصرية باختياره، مع تطبيق تقنية VAR خلال المباراة.

ووعدت شركة بريزنتيشن بخروج مباراة السوبر بشكل يليق بسمعة مصر وأن يكون امتداد للظهور فى المحافل المحلية والدولية بشكل مميز كما كانت العادة فى بطولتى أمم أفريقيا للكبار وتحت 23 سنة وتقديم حفل افتتاح وختام أبهر العالم وهو ما أبرزته وسائل الإعلام المختلفة وقتها.