العراق.. قطع طريق الديوانية والنجف والرئيس يستعد للإستقالة

دفاع شامل نحو التقدم
رئيس مجلس الإدارة:محمد علىرئيس التحرير: شريف سليمان
مصريون عالقون في حزر المالديف .. والحكومة تعمل على إعادتهم رئيس الوزراء السوداني يزور القاهرة وأديس أبابا لاستئناف محادثات سد النهضة بالصور |السياحة والآثار.. تستأنف أعمال التعقيم المكثفة «وزير المالية »: ميزانية مصر 20/21 هي الأكبر في التاريخ اليمن يضرب الرياض بطائرات بدون طيار محلية الصنع وصواريخ باليستية شركة «لوكهيد مارتن» تدعم ترقية الأمن العسكري GPS الخاص بقوات الفضاء الأمريكية «الوزير» يفاجئ العاملين بمحط مترو الشهداء قبل ساعة ونصف من بدء توقيت حظر التجوال رئيس «حزب الشعب» الاسباني يحذر من القرارات الأخيرة إذا لم يتم تعديلها.. ويتهم الحكومة ”بالكذب” مجاهد: عدد الإصابات وصل الى 602 حالة.. ولا صحة لما تم تداولة بعزل محافظات بالكامل جمعة : الصيام في رمضان حلال للشفاء من «كورونا» ومن يخالف ذلك فهو في حكم المنتحر الميزانية الجديدة | رفع حد الإعفاء الضريبي إلى 15 ألف جنيه تداعيات كورونا | وزارة العدل السورية تصدر قراراً بمد أجازة القضاء حتى 16 أبريل القادم

تقارير وتحقيقات

العراق.. قطع طريق الديوانية والنجف والرئيس يستعد للإستقالة

العراق
العراق

المتظاهرون يقطعون الطريق الواصل بين محافظتي الديوانية والنجف اليوم الأحد.

العراق
تم إطلاق سراح أغلب المعتقلين بسبب التظاهرات التي اجتاحت العديد من المدن والمناطق في العراق، مشيرا إلى أن عدد من أفرج عنهم بلغ 2700 معتقل منذ بداية انطلاق التظاهرات في الأول من أكتوبر الماضي.
قالت المفوضية أن من تبقى من المتظاهرين المعتقلين، والمقدر عددهم بنحو 100 معتقل ما زالوا "قيد التحقيقات"، وأن هناك جهودا لإطلاق سراحهم، وأنه "لا توجد أي إحالة لأي قضية متظاهر حسب مواد قانون مكافحة الإرهاب كما أشيع".
من جهة أخرى، أفاد مصدر أمنى فى محافظة الأنبار العراقية، بأن القوات الأمريكية اتخذت إجراءات غير مسبوقة على خلفية وجود مخطط لاستهداف قاعدة "عين الأسد" الجوية،
وكتب الرئيس العراقى، رسالة موجهة لمجلس النواب، وتضمنت الاعتذار عن ترشيح العيدانى "من منطلق حرصى على حقن الدماء وحماية السلم الأهلى، أعتذر عن تكليف العيدانى مرشحا عن كتلة البناء، وأضاف فى الرسالة: "أضع استعدادى للاستقالة من منصب رئيس الجمهورية أمام أعضاء مجلس النواب ليقرروا فى ضوء مسؤولياتهم كممثلين عن الشعب ما يرونه مناسبا، فيقينا لا خير يُرتجى فى موقع أو منصب لا يكون فى خدمة الناس وضامنا لحقوقهم